استطلاع يظهر ان معظم اليابانيين يريدون استقالة رئيس الوزراء

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠١:١٨ بتوقيت غرينتش

اظهر استطلاع لصحيفة يابانية نشرته السبت ان 71 بالمئة من الناخبين اليابانيين يريدون استقالة رئيس الوزراء تارو اسو بسرعة، ما يزيد الضغط على اسو الذي لا يحظى بشعبية قبل اجراء انتخابات هذا العام.

واظهر ايضا الاستطلاع الذي اجرته صحيفة اساهي يومي 19 و20 شباط/فبراير ان 64 بالمئة يريدون اجراء انتخابات مبكرة لانهاء المازق السياسي الذي يسبب مشكلات لليابان مع انحدار اقتصادها في الركود بشكل اعمق.

ومني اسو(68 عاما) بضربة يحتمل ان تكون قاتلة الاسبوع الماضي عندما استقال وزير ماليته بعد اضطراره لنفي انه كان ثملا خلال مؤتمر لمجموعة السبع الكبرى في روما.

واظهر استطلاع اساهي ايضا ان نسبة التاييد لحكومة اسو تبلغ 13 بالمئة فقط بتراجع نقطة عن استطلاع جرى يومي السابع والثامن من شباط/فبراير.

وظهرت دعوات داخل الحزب الديمقراطي الحر الذي يتزعمه اسو لتغييره قبل الانتخابات التي يبدو ان الحزب الديمقراطي الحر الحاكم منذ فترة طويلة يواجه خطر خسارتها.

وسينهي ذلك اكثر من نصف قرن من حكم الحزب الديمقراطي الحر الذي لم ينقطع تقريبا ويبشر بحكومة يراسها الحزب الديمقراطي المعارض الذي تعهد بخفض السيطرة البيروقراطية على السياسة وتقليل الفوارق الاجتماعية وتشكيل موقف دبلوماسي اكثر استقلالية عن واشنطن الحليف الوثيق لليابان.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة