توقيع خمسة برامج للتعاون بين اليمن وايران

الإثنين ٢٣ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٣:٤٦ بتوقيت غرينتش


تم التوقيع على خمسة برامج تنفيذية للتعاون بين اليمن وايران في مجالات الثقافة والسياحة والتعليم العالي والتدريب المهني والاوقاف الاحد بالعاصمة اليمنية صنعاء.

ان التوقيع تم في ختام اعمال الدورة الثامنة للجنة الوزارية اليمنية - الايرانية المشتركة برئاسة وزير الصناعة والتجارة اليمنى الدكتور يحيى بن يحيى المتوكل ووزير الطاقة الايراني برويز فتاح.

وقدم الجانب الايراني مسودة لمشروع اتفاقية الافضليات التجارية ووعد الجانب اليمني بدراستها والرد بشانها خلال ثلاثة اشهر.

واكد الجانبان اهمية تشكيل مجلس رجال الاعمال المشترك بموجب الاتفاقية الموقعة في العام 2004 بين الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية وغرفة تجارة وصناعة ومعادن ايران.

وقد اعرب الجانب اليمني عن رغبته فى الاستفادة من التجربة الايرانية في مجال الصناعات الصغيرة والمتوسطة من خلال تبادل الخبرات وتدريب الكوادر اليمنية العاملة.

وفي مجال التعاون المالي والمصرفي ابدى بنك تنمية الصادرات الايرانية استعداده لتغطية صادرات السلع والخدمات الايرانية الى اليمن ماليا وكذلك تنفيذ الخدمات الفنية والهندسية بواسطة صندوق ضمان الصادرات الايرانية.

واتفق الجانبان على تفعيل اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات الموقعة البلدين في عام 1998.

ووفقا للمحضر الموقع فقد اعلنت شركة الاستثمارات الاجنبية الايرانية عن استعدادها لتاسيس شركة استثمارية مشتركة براس مال متساوي لكل طرف والتخطيط براس مال خمسة ملايين دولار لتاسيس مصرف مشترك بين البلدين.

واتفق الجانبان على الاسراع في انجاز مشروع محطات تحويل مارب الكهربائة المتعاقد عليه مع شركة بارسيان الايرانية.

واعرب الجانب اليمني عن ترحيبه بالتعاون مع الشركات الايرانية.

واعلنت شركة مبنا الايرانية باعتبارها شركة مقتدرة وتتمتع بخبرة كبيرة في انتاج الكهرباء استعدادها للمشاركة في انشاء محطات الطاقة الحرارية (الغازية والبخارية والدورة المركبة) وتقديم الخدمات الفنية والهندسية وتصليح وصيانة واعادة اعمار محطات الطاقة في اليمن.

كما ابدت شركة بويش برق الايرانية استعدادها للقيام بامور البرمجيات والحاسوب الالي وكذلك الاصدار الالي لفواتير الماء والكهرباء في اليمن. حيث رحب الجانب اليمني بذلك بما لا يتعارض مع القوانين النافذة.

وفي مجال الثروة السمكية اعرب الجانب الايراني عن رغبته في الصيد في المياه اليمنية. ورحب الجانب اليمني بذلك على ضوء القوانين والتشريعات اليمنية المنظمة.

وقدم الجانب اليمني لنظيره الايراني نسخة من مشروع اتفاقية تعاون زراعية لدراستها والرد عليه في اقرب وقت ممكن عبر القنوات الدبلوماسية.

ورحب الجانب الايراني بالطلب المتضمن التصورات والخطوات التنفيذية لتفيذ مشروع اسكاني لذوي الدخل المحدود في اليمن.

واتفق الجانبان على تشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ قرارات اللجنة الوزارية ليمنية الايرانية المشتركة، على ان تعقد اجتماعاتها كل ستة اشهر بالتناوب في عاصمتي البلدين.


آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة