اعدام مسؤول اممي على ايدي مسلحين في باکستان

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٦ بتوقيت غرينتش

ذكرت تقارير اعلامية باكستانية الاثنين، ان مسؤول الامم المتحدة الاميركي جون سولسكي اعدم على ايدي مسلحين اختطفوه قبل ثلاثة اسابيع في اقليم بلوشستان جنوبي غرب البلاد، لكن متحدثا باسم المسلحين نفى ذلك.

وقالت قناة "جيو" الاخبارية الباكستانية أن متحدثا مجهولا أبلغ هاتفيا الصحفيين في نادي الصحافة في كويتا أن سولسكي قتل وأن جثته ستلقى في مكان ما خلال ساعتين بينما اعلنت قناة " اكسبريس نيوز" ان المكالمة الهاتفية أجريت من بلدة نوشكي على بعد نحو 100 كيلومتر جنوب غرب كويتا بالقرب من الحدود الأفغانية.

يذكر ان جون سولسكي وهو أميركي الجنسية ويقود مكتب الأمم المتحدة الاقليمي للاجئين في الاقليم اختطف في 2 شباط/فبراير الجاري على يد مسلحين في كويتا عاصمة الاقليم أثر توجهه لمقر عمله في سيارة تحمل شعار ولوحات تسجيل الأمم المتحدة وقتل سائقه الباكستاني في الكمين الذي نصبه له المسلحون.

وكانت جماعة مجهولة من قبل الجبهة المتحدة لتحرير البلوش قد أعلنت مسؤوليتها عن الاختطاف.

في هذه الاثناء تظاهر الاف الباكستانيين تنديدا بالهجمات الصاروخية التي تشنها القوات الاميركية على المناطق القبلية الباكستانية.

ورفع المتظاهرون خلال التظاهرة التي جابت بعض شوارع مدينة كراتشي شعارات تطالب بوقف فوري لهذه الهجمات مؤكدين ان هذه الغارات التي تشن بدعوى مكافحة ما يعرف بالارهاب لا تحصد في كل مرة سوى المزيد من الضحايا المدنيين الابرياء في المناطق الباكستانية المحاذية للحدود مع افغانستان.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة