الرئيس الايراني يبدأ الثلاثاء جولة افريقية تشمل جزر القمر وجيبوتي وكينيا

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٦ بتوقيت غرينتش

يبدأ الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الثلاثاء، جولة افريقية تشمل كلا من جزر القمر وجيبوتي وكينيا.

ويبحث احمدي نجاد خلال جولته الافريقية هذه مع قادة هذه الدول سبل تطوير التعاون الثنائي واهم التطورات الاقليمية والدولية، كما سيوقع اتفاقيات ومذكرات تفاهم في المجال الاقتصادي.

وعند لقائه السفير الفنزويلي في طهران اتور انيبال غايغوس بمناسبه انتهاء مهام عمله، اكد احمدي نجاد مساندة بلاده لشعوب ودول اميركا اللاتينية وافريقا في نضالها من اجل تطبيق الاهداف الانسانية والالهية النبيلة.

واكد الرئيس الايراني حرص بلاده على تطوير علاقاتها مع فنزويلا مضيفا: ان طهران وكاراكاس في جبهة مشتركة ويسعيان في مسير واحد.

واشار احمدي الى اواصر الصداقه المتينة بين ايران وفنزويلا قائلا ان" شعوب اميرکا الجنوبية اصبحت في الوقت الحاضر تتحرك نحو تحقيق الاهداف الثورية في وقت کانت کوبا وفنزويلا لوحدهما تسعيان لتحقيق تلك الاهداف ومحاربة الاستعمار".

واکد على ضرورة تأسيس صندوق مالي وتنفيذ مشاريع مشتركة، معربا عن ثقته باهتمام مسؤولي البلدين في انجاز هذه المشاريع، مضيفا " اني على ثقة بان هذه المشاريع ستدشن من خلال اهتمام مسؤولي البلدين".

وفي المقابل، اعتبر سفير فنزويلا اتور انيبال غايغوس في هذا اللقاء نفسه بانه تعبوي ثوري، مضيفا "اينما اكن ساسعى دوما من اجل توطيد العلاقات بين ايران وفنزويلا".

ودعا غايغوس الى ان تتواجد ايران بصورة نشيطة في فنزويلا، معتبرا تاسيس الصندوق المالي بين البلدين وانشاء مصرف مشترك من شأنهما اقامة ركيزة راسخة لمواجهة الازمات الاقتصادية الدولية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة