رئيس تايوان السابق يمثل مجددا أمام المحکمة وينفي الاتهامات

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٦ بتوقيت غرينتش

مثل رئيس تايوان السابق تشين شوي بيان الثلاثاء امام محكمة تايوانية في اطار جلسات الاستماع قبل محاكمته في تهم بالفساد.

ونقل تشين الذي انهى اضرابا عن الطعام استمر لثلاثة ايام احتجاجا على ما قال انه اضطهاد وظلم سياسي, الى المحكمة من مركز في تايبيه، حيث يحتجز منذ اواخر كانون اول/ديسمبر الماضي.

وهذا هو اليوم الاول من جلسات الاستماع قبل المحاكمة, التي تستمر ثلاثة ايام.

وقال تشين للمحكمة "ايها القاضي وممثل الادعاء لن ترتاحا حتى تحبسونني حتى الموت"، وأضاف "هل هناك حاجة فعلا لاهدار الكثير من موارد النظام القضائي والمزيد من الوقت؟ أعتقد أن التاريخ سيوفر لي محاكمة جديدة".

واتهم الادعاء تشين باختلاس 104 ملايين دولار تايواني (ثلاثة ملايين دولار) من صندوق مكتب رئاسي خاص وقبول رشا قيمتها نحو 9 ملايين دولار تتعلق بصفقة شراء أراض وأخذ مبلغ 2.73 مليون دولار على سبيل الرشوة لمساعدة مقاول في الفوز بعقد مشروع حكومي.

ومن المرجح أن تؤثر القضية على نظرة الرأي العام للحزب الديمقراطي التقدمي الذي ساند الرئيس السابق عندما كان في السلطة في الفترة من 2000 إلى 2008 ويواجه انتخابات محلية صعبة في نهاية هذا العام ينافسه فيها الحزب القومي الحاكم.

وترك تشين الحزب الديمقراطي التقدمي في اب/أغسطس الماضي.

وبدأت المحاكمة في أواخر عام 2006 عندما ادينت زوجته وو شو تشين بالفساد، وحمت الحصانة الرئاسية تشين حتى ترك منصبه في أيار/ مايو الماضي.

وكانت مساعي تشين بشأن استقلال تايوان المتمتعة بالحكم الذاتي قد اغضبت الصين كما أغضبت حليفتها الولايات المتحدة.

وتطالب الصين بالسيادة على تايوان منذ 1949.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة