نتائج انتخابات مجالس المحافظات في العراق افرزت خارطة سياسية جديدة

الثلاثاء ٢٤ فبراير ٢٠٠٩ - ٠١:٠٦ بتوقيت غرينتش

افرزت نتائج انتخابات مجالس المحافظات في العراق خارطة سياسية جديدة، حيث كشف توزيع المقاعد على الكيانات السياسية تاييد الناخب العراقي لنظام سياسي مركزي مع منح صلاحيات واسعة نسبيا لمجالس المحافظات لتلبية مطالب واحتياجات المواطن العراقي.

وفي هذا الصدد صرح عضو البرلمان العراقي عن حزب الفضيلة باسم شريف لقناة العالم الاخبارية الاربعاء: ان الذين فازوا هم اقرب الى المركزية نوعما مع وجود صلاحيات.

واضاف: كانت هنالك جهات تطالب بفيدرالية واسعة وصلاحيات واسعة واقليم الوسط والجنوب مثلا، ولكنني اعتقد ان هذه الامور سوف تنحسر.


من جانبه قال عضو البرلمان عن الكتلة الصدرية نصير العيساوي في تصريح للعالم: ان نتائج الانتخابات الاخيرة لها علاقة مباشرة برأي الناخب العراقي، اذ ان اكثرية ابناء الشعب العراقي رافضة لهذه الاطروحة (اللامركزية) وتعتبرها في ظل وجود الاحتلال نوعا من انواع التقسيم للعراق.

واضاف: انه بناء على ذلك فان كل القوائم التي كانت تدفع بهذا الاتجاه (اللامركزية) لم تستطع ان تكسب ثقة الناخبين بل ان الناخبين ابتعدوا عنها ابتعادا كبيرا.


اما عضو البرلمان عن الائتلاف العراقي الموحد داغر الموسوي فقد قال في تصريح للعالم: لا توجد هنالك قائمة لها الاغلبية الساحقة بحيث تتمكن من رسم سياسة خاصة.

واضاف: ان الفيدرالية مثبتة في الدستور، والدستور ثابت ومحل اجماع الجميع، ولكن كل ما في الامر ان هناك مجالس محافظات ولها صلاحيات خاصة

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة