صباحي:ضرب سوريا بربرية وغزو مصر يبدأ منها

صباحي:ضرب سوريا بربرية وغزو مصر يبدأ منها
الثلاثاء ٢٧ أغسطس ٢٠١٣ - ٠٥:٠٢ بتوقيت غرينتش

كتب مؤسس التيار الشعبي في مصر حمدين صباحي على حسابه الخاص على موقع تويتر تدوينة يحذر فيها من أن أي اعتداء على مصر يبدأ من سوريا.

وطالب صباحي الحكومات والشعوب العربية بتوحيد موقفها ضد العدوان الغربي الذي بدأت طبوله تدق أبواب الشقيقة سوريا، وقال إن "درس التاريخ أن الإعتداء على مصر يبدأ دائما بضرب سوريا، وان الإعتداء على الشعب السوري همجية وبربرية لا يجب أن تسمح بها مصر".
وتابع "العدوان الغربي على سوريا يدمر ولا يحرر، فأخذ موقف حكومي وشعبي عربي موحد دفاعا عن أمننا القومي صار ضرورة ملحة وعاجلة ".
وكان التيار الشعبي قد أصدر بيان صحفي يعلن رفضه القاطع للحملة العسكرية العدوانية على سوريا ويحذر من تأثيرها على الأمن القومي العربي والمصري.
وأكد البيان على أن أي تدخل عسكري غربي في الأزمة السورية لا يفيد إلا العدو الصهيوني، وهو جزء من خطة غربية تتضح معالمها يوما بعد الآخر تهدف إلي تقسيم الدول العربية وإضعاف الجيوش العربية وإنهاكها وذلك حتي تصبح الأمة العربية كلها بلا قوة حقيقية تستطيع مواجهة العربدة الصهيونية وهو أمر لا يجب بأي حال القبول به او التسليم بنتائجه الكارثية علي الوطن العربي بكامله .
وأضاف أن التيار لا يستطيع الفصل بين الحملة التي بدأت باحتلال العراق وتفكيك جيشه على يد الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها، ومواصلة قوى الشر اليوم محاولاتها القضاء على الجيش العربي السوري لتصبح مصر في النهاية هي "الجائزة الكبري"، و ليصبح الجيش العربي في مصر وحيدا ومحاصرا، لا سيما أن هذه الحملة العدوانية على سوريا الشقيقة تأتي في وقت تتكالب فيه قوى الاستعمار القديم على مصر في محاولة للنيل من إرادتها ورغبة شعبها في التحرر من ميراث التبعية للغرب وللولايات المتحدة الأميركية على وجه الخصوص.

وطالب التيار الشعبي المصري السلطة الحالية في مصر وكل الدول العربية بإعلان الرفض القاطع بالتلويح بالحرب ضد سوريا وإدانة هذه التحركات العسكرية والمسارعة للدعوة لقمة عربية طارئة تتخذ موقف عربي واضح موحد ضد قوى العدوان ومخططها الهادف إلى القضاء على الجيش السوري.
وأشار الى أن التيار الشعبي إذ يقف الآن بقوة مع الدولة السورية فإنه يدرك تماما الفرق بين مساندة سوريا الوطن والدولة - وهو موقفنا - وبين الوقوف الى جانب اي طرف خاصة ان كلاهما قد تلوثت يداه بدماء الشعب السوري.
كما دعا الجماهير العربية إلى الدخول كطرف مباشر ضد التهديدات الغربية والاستعداد للخروج في مسيرات حاشدة في كل مكان على ارض الوطن العربي وذلك ردعا لقوى العدوان والتأكيد على وحدة الشعوب العربية ووحدة مصير هذه الأمة من المحيط إلي الخليج الفارسي.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة