انخفاض حاد بأسواق المال خليج الفارسي بسبب سوريا

انخفاض حاد بأسواق المال خليج الفارسي بسبب سوريا
الثلاثاء ٢٧ أغسطس ٢٠١٣ - ٠٦:٤١ بتوقيت غرينتش

شهدت أسواق المال في الخليج الفارسي الثلاثاء انخفاض حاد بسبب المخاوف من تصعيد عسكري في سوريا، وسجل مؤشر سوق دبي انخفاضا بلغ 7.01% فيما انخفض المؤشر السعودي بـ4.12% والكويتي بأكثر من 6%.

وسجلت السوق السعودية، وهي الأكبر في العالم العربي، خسائر في 155 سهما من أصل 157 تم تداولها وبلغ مؤشر التداول مستوى 7722.7 نقطة.
وسجلت قطاعات العقار والنقل والتأمين أكبر الخسائر في السوق السعودية. وأغلقت سوق دبي على تراجع بلغ 7.01% وسط تراجع جميع القطاعات تقريباً وحجم تداول كبير تجاوز 1.75 مليار درهم (476 مليون دولار).وتراجع سهم إعمار القيادي بنسبة 8.36%.
وهذا أكبر تراجع يومي في سوق دبي منذ خريف 2009 عندما شهدت الإمارة أزمة حادة، ووصل المؤشر عند الإغلاق الثلاثاء مستوى 2549.61 نقطة.
أما سوق أبوظبي فقد أغلقت على تراجع بلغ 2.83% وسط تراجع الغالبية العظمى من القطاعات، لاسيما قطاع العقارات، كما أغلقت سوق الكويت على تراجع بلغ 6.05%، وسجلت التراجعات الأكبر في أسهم العقارات والخدمات المالية والصناعة والطاقة.
وسجلت سوق الدوحة تراجعا أقل حدة بلغ 1.28%.كما سجلت أيضا سوقا البحرين ومسقط الصغيرتان تراجعات أقل حدة، بلغت 1% و1.23% تباعا.
وتأتي التراجعات في الخليج الفارسي موازية للتراجعات في الأسواق العالمية بسبب المخاوف من إمكانية حصول تصعيد عسكري كبير في سوريا مع توقعات بشن ضربات ضد النظام السوري.
وقال المحلل المالي السعودي بشر بخيت لـ"فرانس برس" إن "سبب التراجعات هو التوتر في سوريا... وقد سبق أن شهدنا هذا السيناريو عدة مرات في السابق اذ يتفاعل شعور السوق سلبا بشكل مبالغ فيه ازاء هذا النوع من المخاطر".
 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة