نائب ايراني يناشد دول الجوار منع العدوان على سوريا

الأربعاء ٢٨ أغسطس ٢٠١٣ - ٠٤:٣٦ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) – 28/08/2013 – اكد نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني حسن آصفري ان استخدام الجيش السوري للاسلحة الكيمياوية هي مجرد ذريعة اميركية للقيام بعدوان عسكري على سوريا بعد فشلها بتحقيق مآربها عبر الاستفادة من المتمردين والمعارضين.

وقال اصفري في تصريح لقناة العالم الاخبارية ان استخدام الجيش السوري للاسلحة الكيمياوية هي مجرد ذريعة اميركية للقيام بعملية عسكرية ضد سوريا، مؤكداً عدم وجود وثيقة تدل على ان المواد الكيمياوية تتعلق بالحكومة السورية، مشيراً الى ان هناك مواد كيمياوية تم الاستفادة منها في اطراف دمشق واصيب عدد من الجنود السوريين بها.

واضاف النائب ان كل هذا هو ذريعة اميركية من اجل ان تقوم بعمليات عسكرية ضد سوريا لانها فشلت في الاستفادة من المتمردين والمعارضين ان تتمكن من تحقيق شيء في هذا البلد، فيما نشهد تزايد الانتصارات للجيش والشعب والحكومة في المدن السورية المختلفة.

وذكر اصفري ان نار الفتنة الاميركية التي تريد اشعالها في سوريا ان لم تفكر بها الدول الاخرى فانها سوف تذهب الى احضانهم، وان الحرب في سوريا ممكن ان تبدأ بيد الاميركيين ولكن نهايتها لن تكون كذلك وسوف تصبح مشكلة لبلدان المنطقة خاصة دول الجوار، داعياً البلدان الجارة الى تنظيم اجتماعات واحتجاجات وان تتخذ موقفاً جاداً لمنع هذه العمليات.

واعتبر نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني ان هناك اكثر من 50 الف معارض في سوريا من بلدان مختلفة عربية واوروبية، واميركا اذا ما قامت بعمليات عسكرية في سوريا لا شك انها لن تتمكن من السيطرة وان الارهاب سوف يذهب الى بلدان اخرى والجوار للقيام بعملياته الارهابية كما هو الحال في العراق وسوف تحصل مشاكل جدية لدول المنطقة.

واوضح اصفري ان الاميركيين سوف يكونوا في مواجهة مع الشعب السوري وسيضطرون لترك سوريا، وهذا سوف يؤدي ذهاب هذه المسألة الى بلدان اخرى مثل قطر والامارات وتركيا والعربية السعودية، عندها لا يمكن تجميع هذه النار التي تنتشر في كل مكان، مشيراً الى هذه النار ممكن ان تكون بدايتها وبدءها بيد الاميركيين ولكن نهايتها ليست كذلك.

كما دعا نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني حسن اصفري منظمة التعاون الاسلامي والجامعة العربية الى عقد جلسة استثنائية واتخاذ موقفاً جاداً من هذا العدوان احادي الجانب التي تريد اميركا القيام به ضد سوريا.
Swh -08-15-33

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة