الرئيس اللبناني يؤكد على التضامن العربي كأساس لحل المشكلات

الثلاثاء ٢٤ فبراير ٢٠٠٩ - ٠١:٠٦ بتوقيت غرينتش

اكد الرئيس اللبناني ميشال سليمان الخميس، ان"التضامن العربي يبقى الاساس في حل المشكلات القائمة وابرزها القضية الفلسطينية وكذلك توحيد الموقف الفلسطيني".

وادان ميشال سليمان امام وفود شعبية زارته "تعرض اسرائيل للديانات والمعتقدات الدينية وخصوصا المسيحية منها وكذلك استمرار سياسة التهويد وهدم المنازل في القدس".

ولاحظ ان "النموذج اللبناني هو النقيض التام للنموذج الاسرائيلي القائم على التعصب والانعزال".

واعتبر سليمان ان "نجاح التجربة اللبنانية في تنوعها وتعدديتها هو ابلغ تعبير عن الديموقراطية وممارسة الحرية" مشيرا الى ان "التنوع في لبنان يتطلب الايمان العميق بالحوار بين كل الفئات".

ورأى "وجوب إعتماد لغة هادئة بين القوى السياسية وان الاختلاف في الرأي والموقف حق مشروع وهو من صلب الحريات والعمل الديموقراطي"، لكنه اكد ان "التعبير عنه يفترض ان يبقى ضمن لغة بعيدة من الاساءة والتحدي وارتداء الطابع الشخصي".

واشار الرئيس اللبناني من جهة ثانية الى ما نتج عن الازمة المالية العالمية المستعصية مؤكدا على وجود "إجماع على خطأ الانظمة التي تحكمت الرأسمالية" منوها بـ"إقدام بعض الدول المتطورة بالمناداة بأنسنة رأس المال وما يستتبع ذلك من مشاركة الجميع في الافادة من الموارد".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة