الحکومة الباكستانية تناقش قرار استبعاد شريف عن خوض الانتخابات

الجمعة ٢٧ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٧:٣٢ بتوقيت غرينتش

قررت الحكومة الباكستانية الجمعة، استدعاء لجنة برلمانية مختصة غدا السبت لمناقشة قرار اصدرته المحكمة العليا في البلاد منذ يومين يقضي باستبعاد رئيس الوزراء الاسبق نواز شريف عن خوض الانتخابات المقبلة.

وحكمت المحكمة بعدم أهلية شريف نواز شريف، رئيس حزب الرابطة الاسلامية الباكستانية المعارض، وشقيقه شاه باز شريف لخوض الانتخابات بسبب تهم جنائية.

في هذه الاثناء، استمرت الاحتجاجات في مقاطعة البنجاب ضد قرار المحكمة العليا، وقام اعضاء ومؤيدو الحزب بمظاهرات في انحاء البلاد احتجاجا على الحكم بعدم أهلية شريف وشقيقه وأشعلوا النيران في سيارات واغلقوا الشوارع.

وقد وضعت السلطات الباكستانية قواتها في حالة تاهب قصوى في كل من لاهور وكراتشي وراولنبدي والعاصمة اسلام اباد تحسبا لاي تصعيد امني جراء تصاعد الاحتجاجات من قبل الالاف من انصار نواز شريف.

ويتولى الحزب السلطة فى مقاطعة البنجاب الشرقية، وهى اكبر مقاطعة فى البلاد. وكان شاه باز شريف رئيس وزراء مقاطعة البنجاب واقيل من منصبه قبل ان يفرض الرئيس آصف على زردارى حكم المقاطعة من جانب الحاكم لمدة شهرين .

وذكر نواز شريف الخميس ان زردارى قد خانه هو وشقيقه باستبعادهما من خلال القضاة الذين عينهم الرئيس الاسبق برويز مشرف.

وأثار هذا الحكم أزمة سياسية فى باكستان، حيث يرى المحللون انه سيضيف الى عدم استقرار البلد المضطرب.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة