ايران تؤكد سلمية برنامجها النووي وتدعو الغرب الى حوار دون تهديد

الجمعة ٢٧ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٧:٣٢ بتوقيت غرينتش

جدد رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام في ايران الشيخ هاشمي رفسنجاني الجمعة، تاكيده على سلمية برنامج بلاده النووي.

وقال رفسنجاني في خطبة صلاة الجمعة بالعاصمة طهران ان بلاده مستعدة لاثبات سلمية برنامجها النووي وغياب اية برامج سرية خلال المحادثات مع الغرب. ودعا الغرب الى حوار طويل ومنطقي دون اللجوء الى وسائل التهديد.

ووصف رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام في ايران، تقرير مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الاخير، بغير الجيد ، مؤكدا ان ايران اجابت على كل اسئلة الوكالة ومستعدة للاجابة عنها مرة اخرى.

واضاف ان " التقرير الاخير للبرادعي وفر اجواء لتذرعات وحجج الغرب، لكي يكرر اعداء الثورة اقاويلهم الواهية"، مشددا "اننا لسنا بصدد التوجه في برنامجنا النووي نحو النشاط العسكري، ومستعدون لاثبات هذا، الا ان عليهم ان يتركوا التذرع، ويجب ان تكون المفاوضات مطولة ومنطقية وبعيدة عن منطق التهديد والتخويف والتحذير".

وتابع رفسنجاني "ان انتاج السلاح النووي ليس في البرنامج النووي الايراني، بل ان الغرب هو الذي اثار هذه القضية الخاطئة"، مؤكدا ان "عليهم ان لا يخوفوا المنطقة، فهذا ليس في مصلحة اي احد".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة