البنتاغون يعلن تخفيف الحظر على التغطية الاعلامية لنعوش قتلى الحرب

الجمعة ٢٧ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٧:٢٥ بتوقيت غرينتش

اعلنت وزارة الدفاع الاميركية انها ستخفف حظرا على التغطية الاعلامية لقتلى الحرب عند اعادتهم الى الولايات المتحدة بالسماح لعائلاتهم بتقرير هل يسمح بالتقاط صور فوتوغرافية لنعوش ذويهم المغطاة بالعلم الاميركي او تصويرها تلفزيونيا.

وامر وزير الدفاع الاميركي "روبرت غيتس" بهذا التغيير بعد ان راجع حظرا فرض عام 1991 يمنع وسائل الاعلام من تسجيل صور لنعوش قتلى الحرب عند وصولها الى قاعدة "دوفر" الجوية في "ديلاوير" حيث توجد المشرحة الرئيسية للبنتاغون.

وقال غيتس للصحفيين في مقر وزارة الدفاع الاميركية يوم الخميس انه اذا رفضت اسرة احد المتوفين تغطية اعلامية، عندئذ سيكون ذلك هو القرار ولن يكون قرارا لوسائل الاعلام. واذا قالت الاسرة انها لا تمانع في التغطية الاعلامية عندئذ ستكون متاحة.

وستقرر مجموعة عمل قريبا افضل السبل لتنفيذ هذا التغيير.

ويسري الحظر على التغطية الاعلامية لنعوش قتلى الحرب منذ الايام الاولى لاحتلال العراق مع بعض الاستثناءات بما في ذلك عودة افراد البحرية الذين قتلوا في الهجوم على السفينة الحربية الاميركية كول في اكتوبر تشرين الاول 2000 .

لكن الرئيس الاميركي السابق "جورج بوش" اكد حظرا اكثر صرامة اثناء الحرب في افغانستان والعراق مما اثار انتقادات بان الحكومة الاتحادية تخفي التكلفة البشرية لعملياتها العسكرية.

ويقول البنتاغون ان 4253 عسكريا اميركيا قتلوا في الحرب في العراق منذ آذار/مارس 2003 بينما قتل 584 في افغانستان منذ اواخر 2001 .

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة