التيار الصدري يشكك في نية اوباما سحب قواته من العراق

الأحد ٠١ مارس ٢٠٠٩ - ٠١:١٧ بتوقيت غرينتش

أكد القيادي في التيار الصدري مازن الساعدي أن التيار لا يرى مصداقية وجدية في الطرح الذي قدمه الرئيس الاميركي باراك اوباما بشأن الانسحاب من العراق.

واضاف الساعدي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاحد: اوباما تنصّل عن الوعود التي اعلن عنها في حملته الانتخابية تجاه العراق وان كلامه الذي جاء حول بقاء 50 ألف عسكري في العراق يؤكد على استمرار الاحتلال الاميركي للعراق، معتبرا ان بقاء جندي اميركي واحد او 100 ألف له معنى واحد وهو بقاء الاحتلال.

وأضاف: ما صرح به الرئيس الاميركي ليس الاّ تخفيضا لعدد القوات وليس انسحاباَ والذي يؤكد على ذلك كلام وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس في نفس اليوم حيث أعلن بان الوضع تابع للظروف ومن الممكن أن الانسحاب لا يتم كما هو معلن عنه وهو تابع للظروف في العراق.

ووصف هذا القيادي في التيار الصدري تصريحات اوباما بالغامضة وقال: لا نلمس في كلامه وطرحه أية جدّية ولازال الاحتلال جاثماً على صدر العراقيين في حين القوات الامنية العراقية لا تستطيع التحرك بدون علم المحتل.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة