/news/1526234/مجموعة-5-1-والحد-الادنى-من-المرونة--|/news/1526234

مجموعة 5+1 والحد الادنى من المرونة!!

مجموعة 5+1 والحد الادنى من المرونة!!
الأحد ٢٠ أكتوبر ٢٠١٣ - ٠٤:٥٧ بتوقيت غرينتش

طغى الاهتمام بمواقف الجانب الغربي في مفاوضاته النووية السابقة مع ايران، على بعض صحف طهران الصادرة صباح اليوم الاحد.

صحيفة "سياست روز" :  مجموعة 5+1 والحد الادنى من المرونة!!
في الصفحة الرئيسية لصحيفة "سياست روز" نطالع مقالا افتتاحيا بقلم الكاتب "محمد صفري" يتناول فيه اجتماع جنيف النووي، حيث يقول الكاتب، ان اكثر من 10 سنوات مرت وايران تفاوض الاطراف الغربية من اجل اثبات حقوقها المشروعة.
وتضيف الصحيفة، ولكن بعد أكثر من 10 سنوات، ورغم كل الضغوط والتهديدات التي استهدفت الشعب الايراني، نرى هذا الشعب الابي لازال يدعم ثورته ومستمر في مقاومته.
ولفت الكاتب الى ان ملف ايران النووي الذي كان يجب ان يناقش في الوكالة الدولية للطاقة الذرية ارسلت الى مجلس الامن الدولي من اجل استعمال آليات اقوى ضد ايران لاركاعها واستسلامها، ولكن هذه آليات لم تكن قادرة على ذلك ايضا.
ومضت الصحيفة بالقول، والان وقد توجه الفريق الايراني الجديد للتفاوض مع المجوعة السداسية، ورغم كل التفاؤل والتطلعات، ولكننا لم نلمس اي تحول او ليونة في تصريحات او سلوك الجانب الغربي!!.
ونوهت الافتتاحية الى عدم وجود اي دليل او وثيقة تثبت انحراف البرنامج النووي الايراني السلمي، وان العقوبات والضغوط واحالة ملف ايران النووي الى الامم المتحدة هي ايضا مبادرة غير قانونية.  
وتقول الافتتاحية، والان إذا كان الرأي العام والسياسيون والنقاد يقترحون على الغرب بناء الثقة مع ايران فان ذلك يجب ان يتحقق بارجاع ملف ايران النووي الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية وإلغاء كل العقوبات غير القانونية التي اعتمدوها ضد الجمهورية الاسلامية في إيران.
واوضحت الصحيفة، انه رغم سياسات الفريق الايراني في جنيف، فان الجانب الغربي لم يفعل شيئا لاظهار تحرك او اطلاق تصريح لصالح إيران.   
واخيرا اوضحت الصحيفة ان فريق التفاوض الايراني تحرك لحد الان بقوة وصمود دفاعا عن حقوق ايران المشروعة، وعلى الفريق الجديد بعد الان، السعي لمواصلة نفس الطريق.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة