الرئيس الاندونيسي: الازمة لاقتصادية العالمية ليست التحدي الوحيد

الإثنين ٠٢ مارس ٢٠٠٩ - ١٠:٥٠ بتوقيت غرينتش

قال الرئيس الاندونيسي سيوسيلو بامبنغ يودهوينو الاثنين، ان الازمة الاقتصادية العالمية ليست التحدي الوحيد الذي يواجهه العالم، مشيرا الى التغيرات المناخية وازمتي الغذاء والطاقة.

وخلال افتتاحه المنتدى الاقتصادي الاسلامي الخامس في جاكارتا الذي يشارك فيه ممثلون عن 38 دولة اسلامية، دعا الرئيس الاندونيسي الدول الاسلامية وغير الاسلامية الى التعاون الوثيق من اجل تجاوز الازمة الراهنة عبر اتخاذ سياسات وتحديد معايير صحيحة.

كما دعا يودهوينو بقوة الى الاسراع في انشاء صندوق لتمويل ومساعدة اقتصاديات الدول الاسلامية الناهضة ، واكد على التماسك في مواجهتها والتغلب عليها والتأكد من أنها لن تتكرر أبدا.

وأضاف الرئيس الاندونيسي مؤكدا بقوله "الحل الوحيد لنفعل هذا هو بالنسبة لنا جميعا من الجنس البشري مسلمين وغير مسلمين أن نعمل معا بصورة أكثر قربا كما لم نفعل من قبل.

واشار يودهويونو لم تتضرر مؤسسات الاقتصاد الاسلامي بقدر السوء التي تعرضت له نظيرتها الغربية لأنها لم تستثمر في أصول عالية المخاطر , مضيفا أن العديد في الغرب الآن مستعدون للتعلم منها، وان الوقت قد حان للبنوك الاسلامية لتضطلع ببعض الأعمال الدعوية في الغرب.

ويحضر المنتدى المئات من رؤساء الشركات من أنحاء العالم الاسلامي الى جانب مسؤولين بارزين مثل اكمال الدين احسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي.

ويهدف المؤتمر الى تعزيز التجارة وفرص الاستثمار في العالم الاسلامي.

ومن المقرر أن تركز المناقشات على عدة مسائل وهي التراجع الاقتصادي العالمي، والبيئة، ومستقبل الوقود الحفري، محور الاقتصاديات في الشرق الأوسط، وأمن الغذاء، وتنمية المشروعات الصغيرة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة