اعتقال مسؤول جمعية الزهراء (ع) من قبل سلطات البحرين

الثلاثاء ٠٣ مارس ٢٠٠٩ - ٠٤:٥٢ بتوقيت غرينتش

اعتقلت الاجهزة الامنية البحرينية مسؤول "جمعية الزهراء" (عليها السلام)، الشيخ محمد حبيب المقداد بذريعة جمع التبرعات وارسالها الى خارج المملكة.

كشف عن ذلك موقع حركة احرار البحرين الاسلامية الاثنين، واضاف: تم اعتقال عالم الدين الشيخ محمد حبيب المقداد و هو صاحب مشروع ضخم يتولى رعاية الأيتام في مناطق عدة من العالم الإسلامي كإيران ولبنان والبحرين وأفغانستان والعراق.

ومن ضمن ما جاء في لائحة اتهامه أنه ارتكب جريمة جمع الأموال وتحويلها للخارج.

ولفتت المصادر الى ان الشيخ محمد حبيب المقداد الذي يقبع في السجن، متهم بعدة قضايا وهمية لايكاد يصدقها المجانين فضلا عن العقلاء ومن ضمن التهم الموجهة إليه كونه رئيساً لجمعية الزهراء لرعاية الأيتام فهو بالتالي حسب مزاعم السلطات البحرينية ممول للإرهاب بجمعه التبرعات تحت مشروع الجمعية وإرسالها لجهات خارجية.



الجدير بالذكر، إن "جمعية الزهراء لرعاية الأيتام" البحرينية ومنذ تأسيسها كانت واضحة الأهداف، فلقد أخذت على عاتقها القيام بهذا العمل التطوعي حرصاً منها على تخفيف معاناة الأيتام الذين حرموا من حقوقهم كما حرم الكثير من شعب البحرين من حقوقهم بسبب سياسة الحكومة بالتفرقة والتمييز، وسياسة التجويع.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة