لبنان:اليوم الحاسم للحكومة بين البيان او الاستقالة

الجمعة ١٤ مارس ٢٠١٤ - ٠٢:٣٥ بتوقيت غرينتش

انتهت جلسة مجلس الوزراء اللبناني مساء امس دون توافر اجماع كامل على صيغة البيان الوزاري.ما دفع برئيس الحكومة تمام سلام الى اعلان رغبته في تقديم استقالته لكنه ارجأ قراره الى اليوم بناء على تمنيات من قبل أطراف عدة إفساحاً في المجال أمام المزيد من الاتصالات.

 و ابقى المجلس جلساته مفتوحة   بعد ظهور بوادر  تقارب في وجهات النظر بشكل غير مسبوق حول صيغة   مشتركة تجمع بين كل الصيغ السابقة.

و تقول مصادر متابعة ان جلسة  اليوم ستكون حاسمةً لجهة تحديد مصير الحكومة فاما الاتفاق على صيغة  البيان او استقالة الحكومة

وتحدثت أوساط مطلعة عن تقديم الرئيس بري لصيغة معدلة يمكن أن تحظى بالقبول إذا كانت النيات حسنة، إلا أن بري تمنى على سلام أن يعقد جلسة لمجلس الوزراء أو لجنة صياغة البيان الوزاري السبت أو الأحد أو حتى الاثنين، وأن لا يتسرع في اعلان الاستقالة.  الا ان الرئيس سلام رد بأنه يتوقع مزيداً من التصلب في احتفال قوى 14 آذار في «البيال» اليوم، و هو ما يشير إلى تمسكه بموقفه.

-ماذا يحمل ربع الساعة الاخير؟

-توافق  ام تكريس خلاف؟

-ماذا في خطاب 14 آذار؟

-هل يستقيل  سلام؟

-ما مصير الحكومة؟

الضيوف:

جورج علم- كاتب ومحلل سياسي
مصطفى علوش- نائب سابق عن تيار المستقبل
مروان فارس- نائب في البرلمان الللبناني

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة