بالصور/داعشي يعلّم ابنه الذبح على طريقة الصحفي الاميركي

بالصور/داعشي يعلّم ابنه الذبح على طريقة الصحفي الاميركي
الأحد ٢٤ أغسطس ٢٠١٤ - ٠٦:٢١ بتوقيت غرينتش

يبدو أن المشهد الذي يٌظهر أحد أعضاء تنظيم «داعش» وهو يذبح الصحفي الأميركي، جيمس فولي، كان ضمن المشاهد التي لجأ إليها «أبوأحمد»، أحد أعضاء التنظيم، لتدريب طفله الذي لم يتجاوز الـ10 سنوات على الذبح، معتبراً ذلك ضمن القواعد الأساسية للتدريب على "الجهاد"!.

وعلى حسابه الشخصى على موقع «تويتر»، لم يتردد «أبوأحمد» أن ينشر صور ابنه خلال أحد التدريبات، ليعيد مشهد ذبح الصحفي الأميركي مرة أخرى.

ويظهر الطفل الملثم وهو يحمل سكيناً ودمية ترتدي زياً برتقالي اللون يشبه الزي الذي ارتداه الصحفي أثناء ذبحه، وفي الخلفية يظهر علم داعش الأسود، وفي الصورة الأخرى، تظهر الدمية مفصولة الرأس وهو المشهد الختامي لإعدام الصحفي في الفيديو المتداول.

أبوأحمد، والد الطفل، علق أسفل الصورة قائلاً أنه "يربي ابنه على منهج الخلافة التي تنتج جيلاً ذهبياً يوسع أركان الدولة الإسلامية ويذل أعداءها" حسب تعبيره.

وجاءت ردود الأفعال في التعليقات على الصورة مرحبة بما وصفوه بـ«جيل الخلافة»، حيث أشاد أعضاء التنظيم بتربية «أبوأحمد »لأطفاله على الذبح، مؤكدين أنها التربية الصحيحة.

وقال الشمرني، أحد أعضاء التنظيم: «والله حلوة، أفضل من تربية الأطفال على الرقص واللهو، والدولة تحتاج إلى جيل أسود لاستعادة أرض الخلافة». ورد والد الطفل: «يا شباب لابد من زرع حب الجهاد في أطفالنا وإنشاء جيل لا يعرف غير الدم دم أعضاء الخلافة».

 

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة