كيسنجر يحذر من "نشوب حرب باردة جديدة"

كيسنجر يحذر من
الأحد ٠٩ نوفمبر ٢٠١٤ - ٠٢:٢٥ بتوقيت غرينتش

دعا وزير الخارجية الأميركي السابق هنري كيسنجر إلى أخذ مخاطر نشوب حرب باردة جديدة محمل الجد، داعيا ألمانيا للأخذ بزمام المبادرة في السياسة الخارجية، فيما أكد ميخائيل غورباتشوف أن العالم بات "على مشارف حرب باردة جديدة".

حذر وزير الخارجية الأميركي الأسبق هنري كيسنجر من نشوب "حرب باردة جديدة" بسبب الأزمة الأوكرانية الحالية. وقال كيسنجر في تصريحاته لصحيفة "شبيجل" الألمانية في تقرير صدر اليوم (الأحد التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني 2014) إنه " من الممكن أن يتحول الأمر إلى مأساة"، إذا لم يتم التعامل مع هذا التحذير على محمل الجد.

وأضاف كيسنجر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتصرف من منطلق "ضعف استراتيجي متنكرا في زي قوة تكتيكية". وبالنسبة للاستمرار في اتباع سياسة العقوبات ضد روسيا، أشار السياسي المخضرم، البالغ من العمر91 عاما، أنها ستؤدي إلى نتائج عكسية.

وتابع كيسنجر أنه يتوقع من ألمانيا أن تحمل لواء المبادرة على نحو أكبر في السياسة الخارجية، موضحا: "تعد ألمانيا الآن الدولة الأهم في أوروبا، وعليها المشاركة بشكل أكثر فاعلية".

تجدر الإشارة إلى أن ميخائيل غورباتشوف، رئيس الاتحاد السوفيتي الأسبق، حذر أمس من العودة إلى العهود السابقة في ظل توتر العلاقات القائم حاليا بسبب الأزمة الأوكرانية، وذلك أثناء وجوده في العاصمة الألمانية برلين بمناسبة الاحتفال بمرور 25 على سقوط سور برلين.

وقال غورباتشوف: "العالم على حافة الدخول في حرب باردة جديدة، ويقول البعض إنها بدأت بالفعل".

وأضاف غورباتشوف/83 عاما/ أنه حدث "انهيار في الثقة" بين الشرق والغرب خلال الشهور الماضية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة