لا یمکن القضاء علی الارهابیین بالمنطقة بالغارات الجویة فقط

لا یمکن القضاء علی الارهابیین بالمنطقة بالغارات الجویة فقط
الإثنين ١٠ نوفمبر ٢٠١٤ - ٠٦:١٦ بتوقيت غرينتش

اکد رئیس مجلس الشوری الايراني علی لاریجاني بانه لا یمکن القضاء علی الارهابیین في المنطقة عن طریق الغارات الجویة فقط.

واشار لاریجاني خلال استقباله في طهران الیوم الاثنین النائب الاول للرئیس العراقي نوري المالکي، الی الاعمال الارهابیه لزمرة داعش، وقال ان التحرکات الارهابیة واللاانسانیة لهذه الزمرة لیست لها حدود او جغرافیا ولا یمکن تطهیر المنطقة من وجودهم عن طریق الغارات الجویة فقط.

واشاد رئیس مجلس الشوری الاسلامي بجهود الشعب العراقي لمواجهة مخاطر جماعة داعش الارهابیة، معربا عن امله بعودة الامن والاستقرار الی کافة انحاء العراق علی وجه السرعة.

واشار الی العلاقات الطیبة بین ایران والعراق قائلا ان البلدین الجارین الصدیقین والشقیقین تربطهما علاقات طیبة ومتنامیة في شتی المجالات السیاسیة والبرلمانیة والاقتصادیة والتجاریة وان تعزیز هذه العلاقات اکثر فاکثر یخدم مصالحهما.

وصرح بان استتباب الامن والاستقرار في کافة الاراضي العراقیة یحظی باهمیة اقلیمیة بالنسبة لدول الجوار وان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة قد وظفت کافة طاقاتها في هذا الاطار.

من جانبه وصف النائب الاول للرئیس العراقي خلال هذا اللقاء، ایران بانها دولة کبیرة وصدیقة للعراق في شتی المراحل التي اعقبت سقوط نظام صدام قائلا ان العراق کله قد ایقن الیوم بان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة دولة صدیقة ومساندة حقیقیة في المراحل الصعبة والحساسة للعراق.

واضاف المالکي، ان ارادة مسؤولي ایران والعراق مرتکزة علی تعزیز العلاقات والتعاون الثنائي بیهما في شتی المجالات السیاسیة والاقتصادیة والتجاریة والامنیة اکثر فاکثر.

وصرح ان الحشد الشعبي في العراق سیقضی قریبا علی الممارسات الارهابیة لزمرة داعش التي لا تفرق بین الشیعة والسنة والکرد والترکمان في ارتکاب جرائمها.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة