هل كانت اصداء لقاء موسكو ايجابية بنظر المعارضة السورية؟

هل كانت اصداء لقاء موسكو ايجابية بنظر المعارضة السورية؟
الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠١٥ - ٠٤:٥٧ بتوقيت غرينتش

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن معارضين سوريين لم يشاركوا باللقاء التشاوري السوري الأسبوع الماضي أَعربوا عن رغبتهم بالمشاركة في اللقاء المقبل.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي: إن أصداء (منتدى موسكو) كانت إيجابية وتحديداً في صفوف المعارضة السورية، موضحاً "إننا نسمع ردود فعل إيجابية وهي تصدر ليس فقط عن المشاركين في هذا الاجتماع (منتدى موسكو) وإنما أيضاً عن ممثلي تلك المعارضة، الذين لسبب أو لآخر لم تتوفر لديهم القدرة على استغلال دعوتنا، وهم اليوم يعربون عن رغبتهم بأن يكونوا في عداد المدعوين للمشاركة في عملية موسكو في حال استمرارها". إلا أن الوزير لم يكشف عن هويات أولئك الممثلين.

وأضاف الوزير الروسي، أن المبادئ التي تم تحديدها في لقاء موسكو تم تشاطرها من قبل كل المعارضين، موضحاً أن هناك أملاً ولو أنه ضعيف في تهيئة الظروف للبدء في عملية سلمية يشارك فيها كل السوريين على أساس بيان "جنيف 1".

وأشار لافروف إلى أن موسكو ستتابع المشاورات مع شركائها الدوليين والدول المجاورة لسوريا ومصر.

في الأثناء، كشفت مصادر مشاركة في "موسكو1" أن "منتدى موسكو 2" سوف يعقد في شهر آذار المقبل وسيكون له جدول أعمال.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة