خاص: تفاصيل انشقاقات المجموعات المسلحة في سوريا+فيديو

الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠١٥ - ٠٧:١٢ بتوقيت غرينتش

دمشق(العالم)-03/02/2015 – افاد مراسل قناة العالم الاخبارية في سوريا ان المجموعات المسلحة تشهد انقسامات داخلية وتشكيل مجموعات تحت مسميات جديدة بسبب الهزائم التي تتلقاها من الجيش السوري وفشلها في فتح طرق امداد جديدة لها في مناطق القتال، خاصة ريفي دمشق ودرعا، مشيرا الى ان معظم التسليح والتمويل والتدريب تتلقاه من الاستخبارات الاميركية والسعودية والاردنية.

وقال الزميل حسام زيدان في نشرة الاخبار: ان المجموعات المسلحة عندما تتلقى الضربات في مناطق جنوب سوريا تخرج بتشكيلات جديدة، وقبل فترة كان ما يسمى بالفيلق الاول، الذي تم انشاءه بترتيبات اسرائيلية، والان بحسب مصادر اعلامية بدأ تشكيل ما يسمى بـ"جيش الجهاد" في تلك المنطقة والذي يضم ما يسمى بسرايا الجهاد التي بايعت داعش منذ فترة وثم عادت عن بيعتها بعد تشكيل "جيش الجهاد".

واضاف مراسلنا: وايضا يضم "جيش المجاهدين" الذي يتبع بشكل مباشر لحركة ثوار سوريا التي يقودها جمال معروف، المعروف بالفتى المدلل للسعودية، ويستلم تمويله واوامره مباشرة من المخابرات السعودية شانه شأن جميع  المجموعات المسلحة، التي ترتبط ايضا استخباراتيا ولوجستيا بالاكيان الاسرائيليي والمخابرات الاردنية.

واشار الى ان تشكيل "جيش الجهاد" جاء في الوقت الذي تلقت فيها مجموعات جبهة النصرة وغيرها ضربات قاسمة خالصة في ريف درعا الغربي والجنوبي ومنطقة القنيطرة، بعد ان تمكن الجيش السوري من دحرها في عدة مناطق كانت تحاول من خلالها السيطرة على تلال الحاكمة وتغيير قواعد الاشتباك بعد خطاب السيد حسن نصر الله الاخير.

وتابع مراسلنا: جاءت هذه المجموعات بدعم الاستخبارات الاسرائيلية لمد نفوذها وسيطرتها على اكبر منطقة في الجدار الطيب وتوسيع السيطرة عليها، خاصة بعد فشلها في ابتداع طرق امداد جديدة من الاردن باتجاه ريف دمشق، وسيطرة الجيش السوري على معظم طرق الامداد القادمة من تلك المنطقة، ويأتي ايضا ردا على تقدم الجيش السوري في عدة مناطق خاصة الصنمين والشيخ مسكين وغيرها في القنيطرة.

واوضح مراسل قناة العالم الاخبارية: هذه المجموعات ايضا ينضم اليها ما يسمى بحركة البنيان المرصوص وحركة اهل السلف التي بحسب مصادر اعلامية تلقت تدريباتها في معسكرات عرعر في السعودية والازرق في الاردن، وتلقت تمويلها من خلال الاستخبارات الاميركية المتواجدة في المنطقة.
MKH-2-22:41

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة