هل سمعت عن "تمارين رياضية" للعين؟

هل سمعت عن
الأربعاء ٠٤ فبراير ٢٠١٥ - ٠٣:٢٠ بتوقيت غرينتش

لاتقتصر فكرة تمرين العضلات على البطن أو الذراعين فحسب بل تمتد للعين أيضا، التي يساعد تدريب العضلات المحيطة بها على تحسين النظر وإنعاش العين.

وتتميز "التمارين الرياضية" للعين بالسهولة، فهي لا تحتاج لمعدات رياضية ولا لطقوس خاصة، ويمكن ممارستها حتى أثناء النوم، ولا تغني هذه التمارين عن ارتداء النظارات الطبية، ولكن هدفها هو تحسين أداء العين، وفيما يلي مجموعة من هذه "التدريبات":

التثاؤب: رغم أنه علامة على التعب والإرهاق عادة، إلا أن التثاؤب من الأمور التي تنشط العين، كما يوضح فولفغانغ هتشير- روزينباور، مدير أحد المعاهد الألمانية المتخصصة في تدريبات النظر، في تصريح لموقع "ريفورم هاوس" الألماني: "يحسّن التثاؤب امتصاص الجسم للأوكسجين ويزيل التشنج عن عضلات الفك، كما ينشط الغدد الدمعية".

الحركة: العين السليمة تحتاج لجسم سليم، لذا فإن الحركة الكافية في الهواء الطلق، بالإضافة إلى التغذية الصحية المتنوعة تعود بالنفع على العين أيضا، ويحمل فيتامين "أيه" أهمية خاصة للعين وهو متوافر في الألبان والجزر والمشمش.

استرخاء العضلات: عضلات الرقبة المشدودة هي أقصر طريق لضعف النظر كما يقول الخبراء، لذا فإن اختيار الكرسي المناسب ووضعية الجلوس السليمة أثناء العمل، تؤثر بشكل سريع على حالة النظر.

تحريك الرموش: يرمش الإنسان في المتوسط نحو 15 مرة في الدقيقة، وهي حركة تحمي القرنية وتحمي من الجفاف، لكن الجلوس لساعات طويلة أمام شاشة الكمبيوتر يؤدي لتقليل معدل رمش العين، وهو ما يؤدي لجفاف العين.

لذا ينصح الخبراء من يعملون لساعات طويلة أمام الكمبيوتر، بأخذ استراحة لعدة دقائق كل ساعة، وإغماض العين ووضع اليدين فوقها، فالظلام في هذا الحالة يساعد على تنشيط العين.

رسم خطوط في الهواء: من تدريبات العين المفيدة إمساك قلم ورسم خطوط في الهواء، وتتبع الخط بالعين دائما دون تحريك الرأس، ويساعد هذا التمرين في تدريب عضلات العين.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة