صعدة على خطى صنعاء تدعم قرارات المؤتمر، وترقب لمهلة الانذار

الأربعاء ٠٤ فبراير ٢٠١٥ - ٠٣:٥٠ بتوقيت غرينتش

صعدة (العالم) 2015/2/4- شهدت محافظة صعدة شمال اليمن تظاهرة ضخمة تأييداً للقرارات التي خرج بها المؤتمر الوطني الموسع الذي انعقد في العاصمة صنعاء. وأكد المتظاهرون رفضهم للتدخلات الاجنبية والاميركية في شأنهم المحلي، محذرين القوى السياسية من أن الثورة لم تنته ولابد من محاسبة الفاسدين.

وشدد المتظاهرون على تفويضهم الكامل للسيد عبد الملك الحوثي قائد حركة انصار الله وللجان الثورية والجيش اليمني.

وصرح عبد الواحد الاشقص المتحدث باسم الثوار، بانهم يقفون الى جانب اللجان الشعبية واللجان الثورية والجيش والامن يعلنون معاً تفويضهم المطلق لقائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.

واعتبر عبد الباسط الشرفي اعلامي يمني لمراسلنا، ان التظاهرة خرجت في محافظة صعدة هي كبقية المتظاهرات التي خرجت في صنعاء وفي ذمار وحجة ومختلف محافظات الجنوب، لتبارك كل مخرجات المؤتمر الوطني الموسع والذي انعقد في الاسبوع الماضي في صنعاء.

شدد المتظاهرون على تفويضهم الكامل للسيد عبد الملك الحوثي قائد حركة انصار الله وللجان الثورية والجيش اليمني

واكد مواطن يمني في حديث لمراسلنا: ان جميع ابناء ومكونات محافظة صعدة من مشايخ وعلماء وضباط واعيان المجتمع تؤيد وتقر ما اجتمع عليه الاخوة في المؤتمر ومخرجاته.

ووجه الثوار في كلمتهم رسالة للمتحاورين من القوى السياسية بان الثورة لم تنتهي وانه لابد لمحاكمة لكل من يثبت تورطه في الفساد والزج به في السجن ليلقى جزاؤه العادل، كما جدد رفضهم للتدخلات الخليجية والاميركية.

وقال احد المتظاهرين لمراسلنا: انه يرفض التدخلات الخليجية والاميركية بشؤون اليمن، لان من أوصلنا لهذه الازمات هو نتيجة هذه التدخلات التي لايريدون لنا اي خير بالمعنى المطلق.

وجدد البيان الختامي التأكيد على قرارات المؤتمر الوطني الموسع وخاصة تذكير القوى السياسية بقرب انتهاء المهلة الممنوحة لهم.

وقال محمد الانسي المتحدث باسم المتظاهرين: انه المؤتمر الوطني الموسع يمهل القوى السياسية مدة ثلاثة ايام للخروج بحل يسد الفراغ القائم، والا فان المؤتمر فوض اللجان الثورية وقيادة الثورة باتخاذ الاجراءات الفورية الكفيلة بترتيب اوضاع السلطة.
2/4-TOK

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة