مشروع قرار روسي في الامم المتحدة لتجفيف تمويل "داعش"

مشروع قرار روسي في الامم المتحدة لتجفيف تمويل
الأربعاء ٠٤ فبراير ٢٠١٥ - ١١:١١ بتوقيت غرينتش

اقترحت روسيا في مشروع قرار ان يقوم مجلس الامن الدولي بتجفيف مصادر تمويل تنظيم "داعش" والتي تتمثل في عائدات النفط وبيع الاثار ودفع الفديات، بحسب ما نقل دبلوماسيون الاربعاء.

وقد يعرض المشروع على مجلس الامن هذا الاسبوع ويأتي بعد ادانة المجلس باجماع اعضائه ال15 لقتل الطيار الاردني معاذ الكساسبة بايدي المسلحين عبر احراقه حيا.

وقال الكسي زايتسيف متحدثا باسم البعثة الروسية في الامم المتحدة "نعد (هذا القرار) ونأمل ان يتبناه مجلس الامن في الايام المقبلة".

وكان تقرير للامم المتحدة اعده الفريق المكلف متابعة شبكة القاعدة، اوصى في تشرين الثاني/ نوفمبر بان يحرم المجلس "داعش" من عائدات النفط عبر وقف كل الشاحنات الصهاريج الاتية من مناطق سيطرة التنظيم المتطرف.

واورد التقرير ان بيع النفط لوسطاء يدر على المسلحين ما بين 850 الفا و1,65 مليون دولار يوميا.

لكن هذه العائدات تراجعت اخيرا جراء الضربات الجوية التي شنها التحالف الدولي في العراق وسوريا.

وقال دبلوماسي في مجلس الامن "ثمة سوق لهذا النفط، ونأمل باتخاذ اجراءات اكثر تشددا حيال ذلك".

وتبنى المجلس في آب/ اغسطس قرارا يهدف الى وقف تمويل "داعش" والحد من دخول المقاتلين الاجانب للعراق وسوريا عبر التهديد بمعاقبة الدول التي تشتري النفط من المسلحين.

ومن شأن القرار الروسي ان يشكل مزيدا من الضغط على تركيا التي تعتبر نقطة عبور رئيسية لشحنات النفط هذه.

كذلك، حذر خبراء امميون من سرقة المواقع الاثرية ودعوا الى حظر تجارة الاثار انطلاقا من سوريا والعراق.

ولا يزال جزء من المشروع الروسي يتصل بدفع الفديات موضع تشاور.

واكدت الدول الاعضاء في المجلس على الدوام رفضها دفع فديات للمسلحين. لكن بعض الدول الاوروبية قامت بهذا الامر للافراج عن رهائن.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة