شوكولاته "معدلة" لمقاومة حرارة 50 درجة

شوكولاته
السبت ٢٧ يونيو ٢٠١٥ - ٠٣:٤١ بتوقيت غرينتش

سينمو سوق الشوكولاتة في منطقة الشرق الأوسط بنسبة 50 % قبل نهاية العقد الجاري، خصوصا مع طرح منتجات لا تذوب بسبب حرارة قد تصل الى 50 درجة مئوية بينما يمكن ان تتحلل فور اختلاطها باللعاب.

ويقدر ان يصل حجم السوق في الشرق الأوسط وأفريقيا الى نحو 48 بليون دولار في العام 2019 مقابل زيادة نسبة النمو الاستهلاكي في أوروبا وأميركا الشمالية بنحو 15% الى 74 بليون دولار.

وتركز الأبحاث التي تمولها الشركات المصنعة للسكاكر، على تطوير شوكولاته مقاومة للحرارة يمكن حفظها في دول تتعرض لموجات حرارة عالية يمكن ان تتلف كميات كبيرة من الشوكولاته والحلويات لفقدان البنية التحتية اللازمة لحفظ المنتجات الغذائية السكرية.

وكانت شركة "باري كالبوت أي جي" الرائدة في انتاج الشوكولاته البلجيكية بدأت ابحاثا في هذا المجال بعدما لاحظ مسؤولوها ان الأسواق الواعدة عالية الاستهلاك في الصين والهند تريد منتجات من الشوكولاتة مقاومة للحرارة.

وتقول الشركة انها تستطيع حاليا طرح منتجات لا تذوب اثناء نقلها او حتى امساكها باليد في شوارع مكتظة طبيعتها حارة مثل اسواق منطقة الخليج الفارسي أو مصر أو في افريقيا، لكنها تتحلل بسرعة فور مضغها بعد امتزاجها باللعاب.

ويمكن لهذه التقنية الجديدة والمواد الحافظة المطورة ان تُستخدم في صناعة حلويات رمضان مستقبلا أو حتى أن يتناولها المقاتلون في ساحات المعارك اذا استمرت الحروب الأهلية في الشرق الأوسط وغيرها.

ولا يقتصر تطوير التقنية على الشركة البلجيكية فقط كما تقول وكالة "بلومبيرغ" الاقتصادية، ودخلت شركة "نستلة"، و"هيرشية" و"مونديليز" سباق تطوير منتجات "قابلة للحياة اكثر" في دول مناطق معرضة للحرارة العالية على مدار العام ما يسمح بتحقيق مكاسب بالبلايين.

ويتوقع جاك سالي من "يورومونيتر» في لندن «نمو سوق الشوكولاتة المقاومة للحرارة بنسب كبيرة تتفوق أضعاف نمو المنتجات العادية في السنوات الخمس المقبلة».

ووفق "بلومبيرغ" ستُطرح منتجات "كيت كات"، و"كايلر" المعدلة لمقاومة الحرارة في اسواق الشرق الأوسط وأفريقيا والأسواق الآسيوية خلال 3 سنوات.

ووفق خبراء الأغذية لا تزال الصعوبة متمثلة بالإبقاء على طعم الشوكولاتة نفسها مع ادخال الحوافظ الجديدة الى الإنتاج.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة