مغاربة يتضامنون مع مرسي ويطالبون مصر بالتراجع عن حكم الإعدام

مغاربة يتضامنون مع مرسي ويطالبون مصر بالتراجع عن حكم الإعدام
السبت ٢٧ يونيو ٢٠١٥ - ٠٥:٤٠ بتوقيت غرينتش

خرج عشرات المغاربة في وقفات احتجاجية يوم الجمعة ضد أحكام الإعدام بحق الرئيس المصري السابق محمد مرسي، والشيخ يوسف القرضاوي، وعدد من وجوه جماعة الإخوان المسلمين بمصر، وذلك استجابة لنداء ما يسمى بالهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة.

وهذه الهيئة مقرّبة من جماعة العدل والإحسان، أكبر التنظيمات الإسلامية المعارضة بالمغرب، أصدرت خلال الأيام الماضية، نداءً دعت من خلاله إلى جعل يوم الجمعة يوم غضب على "الأحكام الجائرة التي يصدرها النظام الانقلابي بمصر في حق أحرار أرض الكنانة، خاصة وجوهها المدنية والعلمية والسياسية، وعلى رأسهم أول رئيس مدني منتخب، محمد مرسي، والشيخ يوسف القرضاوي"، حسب CNN العربية.

وقال عبد الصمد فتحي، رئيس الهيئة المغربية لـ"نصرة قضايا الأمة" لـCNN:" ينبغي على كل إنسان حر أن يستنكر ما يقع بمصر، كما لا يجب أن نعطي الضوء الأخضر للانقلابيين لسفك دماء المصريين. اليوم علينا أن نرتقي عن الحدود الضيقة، ونتعامل مع ما يجري في مصر بمنطلق الإنسانية".

وتابع فتحي: "تضامننا مع جماعة الإخوان المسلمين لا يعدّ تدخلًا في الشؤون الداخلية لمصر، فالشعب المصري هو من يتخذ القرار الأنسب له. ولكن نحن نقف من منطلق المبادئ، فلن تتم معالجة مشاكل بلد الكنانة عبر القمع والتقتيل، وصمتنا اليوم يعد مشاركة في هذا القمع، خاصة وأن المنتظم الدولي لم يندد بهذه الأحكام الجائرة".

جدير بالذكر، أن المملكة المغربية هنأت رسميًا عبد الفتاح السيسي في الأيام الأولى لإسقاط حكم محمد مرسي، كما التقى رئيس الحكومة المغربية، عبد الإله بنكيران، شهر مارس الماضي، الرئيس السيسي، مؤكدًا له أن المغرب يحظى بعلاقات قوية مع مصر.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة