سورية... بعد الهزيمة بعين العرب.... اردوغان يدعو الجيش للتدخل+فيديو

السبت ٢٧ يونيو ٢٠١٥ - ٠٩:٥٩ بتوقيت غرينتش

(العالم) 27/06/2015 - مشهد خطير دخلت فيه الازمة السورية مع التصريحات التركية الرسمية الداعية الى التدخل العسكري المباشر، كرة النار التي تدحرجت في الايام الماضية في مدينة عين العرب السورية، وما آلت اليه الحملة العسكرية الفاشلة التي قامت بها جماعة داعش الارهابية، دقت ناقوس الخطر بالنسبة لساسة انقرة.

كما بات معلوما وبحسب سيناريوهات الازة السورية المستمرة، فإن تركيا دعمت وسهلت حركة المسلحين من والى سوريا عبر اراضيها، كما انها اصبحت المحطة الاخيرة للارهابيين القادمين من رياح الارض الاربعة والمتجهين الى سوريا، على رغم الدعوات الدولية لانقرة باتخاذ اجراءات جدية.

الا انه لم يكن يدور بخلد الساسة العثمانيين الجدد للحظة، من ان تدخلهم السافر والمباشر في الحرب على سوريا، سينقلب على احلامهم التي باتت امام كابوس سيطرة الاكراد على مدينة عين العرب السورية، وتمددهم باتجاه تل ابيض حتى اصبحوا على مشارف معقل داعش في الرقة.

كما ان التحولات السياسية الديمقراطية التي عصفت بالساحة التركية بعيد الانتخابات، شكلت كابوسا اخر للعدالة والتنمية ومعه السياسة الاردوغانية التي بنى عليها توجهاته في المحيط والاقليم.

وهنا لم يكن مفاجئا لدى المراقبين الحملة الشعواء التي قام بها ارهابيو داعش على عين العرب ,لما تشكله تلك المدينة من خاصرة رخوة لتركيا التي استطاع المقاتلون الاكراد من اعادة السيطرة عليها وطرد داعش منها الى حيث اتى...ومن هنا كان استياء الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من ذلك الوضع ,ودعوته الجيش الى التدخل مع ما يحمل ذلك التوجه العدواني العلني من مخاطر جمة على صعيد المنطقة ..

وهنا يؤكد متابعون ان طلب اردوغان هذا ,امر خطير وينم عن اطماع دفينة بعيد الحديث التركي عن نوايا اقامة اقاليم ومناطق عازلة وكانتونات لصالح  الفصائل الارهابية المسلحة شمال سوريا.

كما ان هذا الجو يلقي بالمزيد من الشكوك حول علاقة تركيا العضو في الاطلسي مع داعش والجماعات المسلحة الاخرى، هنا تأتي عملية تحرير عين العرب، كهزيمة مباشرة لاردوغان واحلامه العثمانية.

كما ان ما حصل يؤكد ما حفلت به الصالونات من جدل عن دور انقرة فيما يجري بعد التردد التركي بالمشاركة في الحرب على الارهاب التي قادت حلفه اميركا، الامر الذي يؤشر لواقع ميداني جديد تريد من خلاله انقرة خلق كيان لداعش على حدودها مع سوريا، بالوقت نفسه بذل المستحيل من اجل ضرب طموحات الاكراد، بحسب الوقائع الميدانية الاخيرة.

01:45 - 28/06 - IMH

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة