نتنياهو يحذر "الدول الكبرى" من تقديم تنازلات لطهران

نتنياهو يحذر
الأحد ٢٨ يونيو ٢٠١٥ - ٠٢:١١ بتوقيت غرينتش

حذر رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأحد من مغبة تراجع الدول الكبرى، عن “اشتراطاتها” للتوصل إلى اتفاق نووي مع إيران!

وقال نتنياهو، في مستهل جلسة حكومة الاحتلال، الأحد: “يبدو أن هناك تراجعا ملموسا من جانب الدول الكبرى، عن الخطوط الحمراء التي كانت قد وضعتها بنفسها، وهي مستعدة لتقديم تنازلات كبيرة لطهران”.

وتنتهي الثلاثاء 30 يونيو/ حزيران الجاري، المهلة المحددة للتوصل إلى اتفاق تاريخي بشأن الموضوع النووي الإيراني.

وتوصلت إيران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة الأميركية، وروسيا، وبريطانيا، وفرنسا، والصين، إضافةً إلى ألمانيا)، لاتفاق إطار حول برنامج طهران النووي، في 2 نيسان/ أبريل الماضي، ويعمل الطرفان على الانتهاء من كتابة نص اتفاق شامل وذلك قبل نهاية شهر يونيو/ حزيران الجاري.

وتشهد المفاوضات خلافات حول آليات رفع الحظر، ومراقبة النشاط النووي، حيث تؤكد إيران على ضرورة رفع الحظر الظالم المفروض عليها فورًا، وترغب دول 5+1 في مراقبة للنشاط النووي الإيراني بجميع أبعاده الا أنها تبالغ في مطالبها كرغبتها بإجراء مقابلات مع علماء ايران النوويين وهو ماترفضه ايران جملة وتفصيلا وتعتبره من خطوطها الحمراء.

وأضاف نتنياهو: ما من سبب للتوقيع على اتفاق سيء مع ايران، والفرصة ما زالت سانحة للعدول عن هذه النية (على حد قوله) .

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة