استهداف مساجد اليمن بالغارات الجوية وتفجيرات التكفيريين ..لماذا؟

الأحد ٢٨ يونيو ٢٠١٥ - ٠٣:٣١ بتوقيت غرينتش

صنعاء (العالم) ‏28‏/06‏/2015 ــ مساجد اليمن بين قصف طيران العدوان السعودي و تفجيرات الجماعات التكفيرية هذا ما يؤكده الواقع خلال الاشهر والايام الماضية.

عندما كانَ الانتحاري السعودي يُفجر مسجدَ الامامِ الصادق عليه السلام في الكويت كانت الطائرات السعودية تستمر بقصف المساجد في اليمن.. عقيدةٌ واحدة يحملُها الطرفان هدفها تدمير الأماكن التي يتعبد فيها المسلمون.

كاميرا العالم جالت على بعضِ المساجد التي استهدفها العدوان السعودي في صنعاء.. حيث تتعرض المساجد في اليمن الى هجمات ممنهجة من قبل الطيران السعودي وتفجيرات اجرامية من قبل الجماعات التكفيرية في العديد من مناطق البلاد هذه العمليات المتناسقة مع بعضها أدت الى استشهاد واصابت الالاف من اليمنيين منذ بداية العدوان في سته وعشرين مارس الماضي.

وقال محمد الرقيحي، عالم الدين اليمني، في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية: هذه الجريمة من الجرائم الكبيرة التي لايغفر الله لها والتي لها سوء العاقبة في الدنيا والآخرة.

غير ان التفجيرات الارهابية والغارات الجوية السعودي على المساجد لم تتمكن من منع الناس من ارتيادها، خصوصا خلال ايام شهر رمضان المبارك.. فهذا المسجد بالعاصمة صنعاء التي شهدت تفجيرات ارهابية عديدة يعج بالمصلين، والمستغفرينن والتالين لكتاب الله تعالى، في روحانية واطمئنان.

وقال خالد موسى عضو رابطة علماء اليمن في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية: الى من يرسلون هذه السيارات المفخخة ولمن يريدون ان يرعبوا الناس، أقول لهم إنكم لن ترعبونا لأن علاقتنا بالله اقوى وصلتنا بالله اعظم وانتم يامن تريدون ان تبعدونا عن مساجد الله نقول لكم انها احب البقاع لنا.

محمد ياتي كل يوم الى المسجد.. يقضي فيه اغلب ساعاته.. ليقرأ القرأن.. ويدعوا الله من فضله رغم الوضع الامني المضطرب واستمرار العدوان في استهداف المساجد.. وقال المواطن محمد في تصريح لقناة العالم الاخبارية: لن نجد مكانا أفضل من بيوت الله سبحانه وتعالى رغم كل الاعمال الارهابية التي تقوم بها القاعدة والعدو.

في زوايا المسجد يستند كبار السن.. تلهج السنتهم بذكر الله، تكسو وجوههم علامات الرضا والقبول، وفي مكان اخر مجموعة حلقات علم يقيمها احد العلماء في جو ايماني مستمر رغم هدير طائرات العدوان السعودي على المدينة.
A.D-28-19:35

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة