كيف اثار طيار إيطالي رعب وفزع الاسرائيليين بمطار اللد؟

كيف اثار طيار إيطالي رعب وفزع الاسرائيليين بمطار اللد؟
الإثنين ٢٩ يونيو ٢٠١٥ - ٠٦:٢٧ بتوقيت غرينتش

“أهلاً بكم في فلسطين” هذا ما قاله طيار إيطالي، يعمل لدى الخطوط الجوية الإيطالية (Alitalia)، عبر مكبرات الصوت لركاب الطائرة التي يقودها، بعد أنْ هبطت في مطار اللد بالاراضي المحتلة يوم الجمعة، الأمر الذي اثار فزع ركاب الطائرة واحدث ضجة كبيرة لدى موظفي الخطوط الجوية.

وأكد المتحدث باسم شركة الطيران الإيطالية أورلي سيغال على أنّ كان ما يقال قد حدث بالفعل مكتفيا بالقول ان الطيار لن يطير بعد ذلك في رحلات متجهة لـ"اسرائيل" .
وبحسب وسائل الإعلام الإسرائيليّة، فإنّ الحادثة وقعت خلال رحلة ليلة كانت قادمة من روما إلى اللد، في اليوم الذي يُعرف بذكرى مقتل أكثر من واحد وعشرين إسرائيليًا، خلال حروب "إسرائيل" كما يدّعي أركان تل أبيب.
يذكر بأن هذه الحادثة تعتبر الثانية بعد حادثة مماثلة من طيار يعمل لدى الخطوط الجوية الفرنسية قبل عدة شهور. وهذه ليست المرّة الأولى التي تحدث واقعة من هذا القبيل، ففي العام 2003 وقعت حادثة مطابقة تمامًا: “أهلاً وسهلاً بكم في فلسطين… يوم استقلال سعيد لفلسطين. بهذه العبارات التي جاءت عبر مكبر صوت، ودع قائد طائرة الخطوط الجوية الايطالية (Alitalia)، المسافرين على متن طائرته وهو يستعد في ساعات الفجر للهبوط في مطار اللد (بن غوريون) بالقرب من مدينة تل ابيب. فدبّ الاضطراب في صفوف المسافرين النائمين الذين استيقظوا على كلمات الوداع غير المألوفة هذه التي اثارت الدهشة لديهم. وعندما سئل الطيار من قبل احد العاملين مع الشركة عن السبب قال إنّ الإسرائيليين يقتلون الفلسطينيين كل يوم، حسبما ذكر.

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة