عدد الضحايا البريطانيين بهجوم تونس؛ 30 على الأقل

عدد الضحايا البريطانيين بهجوم تونس؛ 30 على الأقل
الإثنين ٢٩ يونيو ٢٠١٥ - ٠٧:٣٥ بتوقيت غرينتش

من المتوقع أن يرتفع عدد البريطانيين الذين قتلوا في الهجوم على المنتجع السياحي في تونس إلى 30 على الأقل، حسب معلومات بي بي سي.

وتقول الشرطة البريطانية إنها تجري تحقيقا في الهجوم وصفته بالأكبر من نوعه منذ عشر سنوات.
وتكثف السلطات الأمنية في تونس تدابير الأمن في المناطق السياحية بينما تسعى لكشف ملابسات الهجوم الذي نفذه رجل على صلة بجماعة "داعش" وراح ضحيته 38 شخصا.
وكانت وزارة الخارجية البريطانية قد قالت إن عدد الضحايا الرسمي بلغ 15، غير أن وزراء رجحوا ارتفاع العدد.
وقد أرسلت إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، بـ "تعازيها الصادقة" إلى أسر ضحايا الهجوم الذي وقع يوم الجمعة.
ولا يزال أقارب المصابين أو المفقودين في الهجوم يترقبون بقلق أي أخبار جديدة عن ذويهم
وعلمت بي بي سي أن تحديد الضحايا البريطانيين يستغرق وقتا بسبب صرامة اللوائح والإجراءات في تونس.
وقال مصدر رفيع المستوى بالحكومة إن مسؤولي الطب الشرعي في منتجع سوسة التونسي يطلب السجلات الخاصة بالحالة الطبية والأسنان من أجل استكمال عملية تحديد الهويات بشكل رسمي.
وقالت وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي إن المسؤولية التونسيين يواجهون صعوبة في تحديد الضحايا البريطانيين لأن الكثير منهم لم يكن يحمل إثبات شخصية ولأن المصابين يجري نقلهم من مستشفى إلى آخر.
وأضافت الوزيرة يجري بذل "كل جهد" لضمان حصول الأسر البريطانية على معلومات "دقيقة 100 في المئة."

وتعتقد السلطات التونسية أن سيف الدين رزقي، المسلح الذي يعتقد أنه نفذ الهجوم، له شركاء ساعدوه في تنفيذ العملية، إذ قال الناطق باسم وزارة الداخلية محمد علي العروي إن السلطات "متأكدة" بأن رزقي كان له شركاء..

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة