فيديو خاص؛ من المتهم في اغتيال النائب العام في مصر؟!

الثلاثاء ٣٠ يونيو ٢٠١٥ - ٠٥:٣٧ بتوقيت غرينتش

القاهرة (العالم)-30/06/2015- افاد مراسل قناة العالم الاخبارية في مصر ان السلطات المصرية اعلنت مقتل النائب العام هشام بركات بعد ساعات على اصابته في انفجار بالقاهرة، فيما وجهت النيابةُ العامة اتهامات لجماعة الاخوان المسلمين بالوقوف وراء الحادث، خاصة أن الجماعة أعلنت التظاهر ضد السلطة في ذكرى الثلاثين من يونيو، وان بركات كان قد أحال العام الماضي مئات القضايا المتعلقة بأنصار الاخوان على القضاء.

وتوفي النائب العام المصري إذن، متأثرا بإصابته جراء انفجار سيارة مفخخة محملة بكميات كبيرة من المتفجرات تم زرعها خلف سور الكلية الحربية بمصر الجديدة خلال مرور موكبه،  ما أدى ايضا الى إصابة 9 اخرين وتحطم عدد من السيارات.
وقال شهود العيان: جئنا اثر الانفجار ولقينا النائب العام وحرسه، ونقلوهم بسرعة على المستشفى، فيما اضاف اخر: لقينا انفجارا رهيبا والسيارات تحترق، والنائب العام كان مصابا، وجارنا ايضا اصيب في الانفجار، والقنبلة كانت قوية ادت الى تكسر زجاج السيارات والبيوت في الشوارع المجاورة.
مقتل المستشار هشام بركات جاء بعيد ساعات من بث جماعة أنصار بيت المقدس الموالية لداعش مقاطع من الفيديو تظهر تبنيها لعملية اغتيال ثلاثة من القضاة بشمال سيناء في مايو الماضىي.
غير ان البعض اتهم جماعة الاخوان المسلمين بالوقوف وراء الحادث، خاصة وان الجماعة أعلنت التظاهر ضد السلطة في ذكري الثلاثين من يونيو، لكن الحادث بحسب مراقبين سيسهم في زيادة حدة الاحتقان في الشارع المصري.
وقال هشام يونس رئيس تحرير بوابة الاهرام لقناة العالم الاخبارية الثلاثاء:  هناك بالتأكيد رابط بين دعوات التظاهر وبين ما جرى من محاولة اغتيال، ولا استطيع ان اتهم احدا بعينه، لكن على الاقل جماعة الاخوان مسؤولة عن هذا المناخ الذي اوصلنا الى ان يتم التعامل فقط بالدم بهذه الطريقة.
وأحال النائب العام المصري الذي تولي المنصب قبل عامين مئات القضايا المتعلقة بأنصار جماعة الاخوان المسلمين منها قضية الهروب من السجون التى حكُم فيها بالإعدام بحق محمد مرسي الرئيس الأسبق وابرز قادة الاخوان.
كما شهدت مصر خلال الفترة الماضية احداثا مشابهة، تمثلت في محاولة اغتيال فاشلة لوزير الداخلية السابق محمد ابراهبم ومقتل مدنين وعسكريين في تفجير امام دار القضاء العالي بقلب القاهرة.
ويرى المراقبون ان الحادث ليس الاول ولن يكون الاخير، فالمشهد العام في مصر وخاصة  في ذكرى الثلاثين من يونيو يشهد حالة من التوتر بعد دعوة جماعة الاخوان المسلمين للتظاهر في هذا اليوم واعلان القوى الامنية التصدي لهم بكافة السبل.
MKH-30-07:35
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة