فيديو؛ المعارضة التركية تؤكد تورط حكومة أردوغان بتهريب النفط

السبت ٠٥ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٩:٥٦ بتوقيت غرينتش

أنقرة (العالم) ‏05‏/12‏/2015 ــ تطابقت الفضيحة التي كشفت عنها وزارة الدفاع الروسية مع تصريحات أحزاب المعارضة التركية بشأن عمليات تهريب النفط التي تورطت فيها الحكومة التركية، حيث قامت بنشر صور وفيديوهات تثبت شراء النفط المسروق من سوريا والعراق من مناطق سيطرة "داعش" مقابل توريد الأسلحة والذخيرة لهم.

وقال بولنت "إسين أوغلو" نائب زعيم حزب الوطن المعارض في تصريح خاص لقناة العالنم الاخبارية، لم تثر الوثائق التي نشرتها وزارة الدفاع الروسية استغرابنا، لأننا نعلم جيداً العلاقة الوطيدة التي تربط "داعش" بالعدالة والتنمية، العديد من المقالات تحدثت عن علاقة مقربين من أردوغان وخاصة نجله بلال اردوغان بعلاقات تجارية مع "داعش".
مراقبون أتراك يرون أن الحكومة التركية لن تجرؤ على فتح المجال للصحفيين للوصول إلى مناطق تهريب النفط تحقيقاً للتحدي الروسي، كما يرون أنه لا حاجة لإرسال صحفيين بعد تكشف كل هذه الحقائق والتي كانت متداولة أصلاً على الساحة التركية.
وقال عصمت أوزجيليك ممثل صحيفة أيدينلك في أنقرة في تصريح خاص لقناة العالنم الاخبارية، العدالة والتنمية فتح حدود تركيا أمام الإرهابيين للتوجه إلى سوريا، وجميع المنظمات الإرهابية في سوريا استفادت بشكل كبير من فتح تركيا لحدودها بهذا الشكل الفاضح، حتى أن المسؤولين الأتراك ومع الأسف حتى وقت قريب لم يطلقوا صفة الإرهاب على جماعة "داعش".
فيما عدا قلة قليلة من وسائل إعلام المعارضة، لم تنشر وسائل الإعلام التركية التي تسيطر عليها الحكومة؛ فضيحة التورط في شراء النفط الداعشي والتي كشفت عنها وزارة الدفاع الروسية. أما الصحف المعارضة تحدثت عن الخطأ التاريخي الذي ارتكبته تركيا بتحديها لروسيا وما ستجنيه من عواقب اقتصادية فضلاً عن انتقام روسي عسكري محتمل.
A.D-05-12:34

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة