شاهد الزور في قضية الحريري يظهر في محكمة بالامارات

الثلاثاء ٠٨ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٨:٠٣ بتوقيت غرينتش

ظهر شاهد الزور في قضية اغتيال الحريري محمد زهير الصديق أمس الاثنين في المحكمة الاتحادية العليا بالامارات في أول ظهورعلني له منذ اختفائه من فرنسا قبل أشهر، وكاول تأكيد لاحتجازه في تلك الدولة، حسبما ذكرت صحيفة اماراتية.

وقالت صحيفة الوطني الإمارتية: "إن ضابطا سابقا في المخابرات السورية عرف فقط بالأحرف الأولى من اسمه (م ز ص) دفع ببراءته من التهم الموجهة له، واحتج على أنه يعامل مثل كلب في الحبس الانفرادي".

واتهمت الإمارات الصديق بدخول الدولة الخليجية مستخدما وثائق مزورة فى آذار/ مارس العام الماضي، حسبما ذكرت الصحيفة.

وقال الصديق: "انه لم يدخل في الإمارات بصورة غير مشروعة، وجلس على الارض خلال الجلسة احتجاجا على تقييد السجناء من قبل الحراس"، فيما لم يذكر الطريقة المشروعة التي دخل بواسطتها.

وكانت قد وجهت النيابة العامة اللبنانية للصديق غيابيا في تشرين الاول/اكتوبر 2005 تهمة المشاركة في عملية اغتيال الحريري في انفجار سيارة مفخخة في بيروت في شباط/ فبراير من تلك السنة.

وجدير بالذكر، أن معلومات عديدة تسربت عبر وسائل الإعلام مفادها أن الصديق تم تهريبه بمعرفة أجهزة امنية عدة، وبتورط شخصيات لبنانية وعربية ودولية من أجل التكتم على فضيحة شهادته المزورة حول جريمة اغتيال الحريري والتي بنت عليها لجنة التحقيق الدولية السابقة قرارها بالتوصية للسلطة اللبنانية كي تعتقل الضباط الأربعة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة