انفصال المكوك ديسكفوري عن المحطة الفضائية الدولية

الثلاثاء ٠٨ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٤:٥٠ بتوقيت غرينتش

انفصل المكوك الاميركي ديسكفوري عن المحطة الفضائية الدولية عند الساعة 19,26 تغ من مساء الثلاثاء عائدا الى فلوريدا (جنوب شرق) حيث من المقرر ان يهبط الخميس، حسب الصور المباشرة التي بثتها محطة تلفزيون وكالة الفضاء الاميركية (ناسا).

وبعيد انفصاله عن مقدمة المحطة حلق المكوك فوقها لالتقاط صور لها وهي عملية تتم بعد كل مهمة.

وبعد ابتعاده بما فيه الكفاية عن المحطة الفضائية الدولية, سيقوم رواد المكوك الاميركي بعملية فحص داخلية.

وتتم هذه العملية بواسطة كاميرا متطورة جدا وبواسطة ليزر مثبت عند الذراع الروبوتية المعلق عند طرف المكوك والتي يتم التحكم بها من الداخل وتتيح اكتشاف اضرار محتملة في هيكل المكوك بسبب ارتطام شهب صغيرة به او حطام فضائي.

وخلال مهمته هذه التي استمرت 13 يوما, نقل المكوك وطاقمه المؤلف من سبعة رواد حمولة زنتها 6,8 اطنان الى محطة الفضاء الدولية بينها غرفة نوم جديدة وجهاز لتمارين الجري الرياضية وثلاجة لحفظ عينات من الاختبارات في ظل انعدام الجاذبية ومؤن وخزان جديد من الامونياك (غاز النشادر) السائل المستخدم في التبريد.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة