اليرقات يمكن استخدامها في اختبار الادوية الجديدة

الأربعاء ٠٩ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٢:٢٦ بتوقيت غرينتش

اعلن باحثون امس الثلاثاء انه يمكن ان تحل فراشات ويرقات وذباب الفاكهة قريبا محل ملايين الفئران التي يستخدمها العلماء سنويا لاختبار الادوية الجديدة.

واكتشف علماء الاحياء ان بعض الخلايا الرئيسية في الثدييات والحشرات تستجيب بنفس الطريقة عندما تهاجمها مواد ملوثة وتنتج نفس التفاعلات الكيميائية لمكافحتها.

وقد تعني هذه النتائج انه ربما لا تصبح هناك حاجة لاستخدام قرابة 80 في المئة من الفئران في اختبارات المركبات الدوائية مما سيوفر على شركات الدواء كثيرا من الوقت والتكاليف.

وقال عالم الاحياء بجامعة ايرلندا الوطنية كيفن كافاناج الذي قدم بحثه في اجتماع جمعية علم الاحياء المجهري العام في ادنبره: "اصبح استخدام يرقات الحشرات لاجراء الاختبار المبدئي لعقارات جديدة ثم استخدام الفئران في اختبارات التاكد شيئا معتادا".

واضاف: "طريقة الاختبار هذه اسرع لان نتائج الاختبارات على الحشرات تظهر في 48 ساعة، فيما تستغرق نتائج الاختبارات على الفئران عادة من 4 الى 6 اسابيع، كما انها ارخص بكثير".

وخلص كافاناج وزملائه الى ان خلايا الدم البيضاء التي تشكل جزءا من نظام مناعة الثدييات والخلايا التي تقوم بنفس الوظيفة في الحشرات تتفاعل بنفس الطريقة مع الجراثيم المعدية.

وتنتج خلايا الحشرات وخلايا الثدييات مواد كيميائية لها نفس التركيب تتحرك الى سطح الخلايا لقتل الجراثيم الغازية التي تجدها، ثم تقوم الخلايا المناعية بتطويق الجرثوم وتطلق انزيمات للقضاء عليه.

وقال كافاناج: "استخدمنا حشرات بدلا من حيوانات ثديية لقياس مدى تسبب جرثوم او فطر في المرض ووجدنا علاقة متبادلة جيدة جدا بين النتائج في الثدييات والحشرات".

واضاف: "والسبب وراء هذا هو ان نظام المناعة الفطري للثدييات يشبه بنسبة 90 في المئة النظام الموجود عند الحشرات".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة