جبهة التوافق بحلة سنية كاملة

الأربعاء ٠٩ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٩:٠٩ بتوقيت غرينتش

قالت مصادر مطلعة بأن الخميس القادم سيشهد الاعلان عن جبهة التوافق بحلتها الجديدة، وقالت المصادر إن الجبهة تم ضم كل الكيانات التي تمثل الطائفة السنية فيها، وأنها لن تضم أي فرد أو جهة من خارج الطائفة السنية، وستضم المجاميع المرتبطة بالحزب الإسلامي وقائمة الحدباء البعثية التي يرأسها أسامة النجيفي وقائمة الحل التي يرأسها جمال الكربولي وهو مطلوب أمنياً ومجموعة أحمد عبد الغفور السامرائي ومجموعة صالح المطلك وعبد مطلك الجبوري، وهناك مساعي جادة لإشراك مجاميع أحمد أبو ريشة وطارق الهاشمي ورافع العيساوي فيها.

وقد أكدت هذه المصادر إن السعودية والأردن والإمارات ومصر اشتركت بقوة لتوحيد الجهد السني بقائمة واحدة، في نفس الوقت الذي تحرص هذه الدول ومجاميعها فيه على بذل الجهود المضنية لتفتيت الصف الشيعي.

وقد أدى ذلك إلى ردة فعل شديدة لدى بعض التيارات الليبرالية كالقائمة العراقية والحزب الدستوري الذي يقوده البولاني والتي رأت أن أحاديث هؤلاء عن القوائم الوطنية كانت خديعة كبيرة، مما جعل المجموعتين تفكر بشكل جدي بالدخول بالائتلاف الوطني العراقي.

إلى ذلك أكدت نفس هذه المصادر إن قائمة دولة القانون التي يقودها رئيس الوزراء المالكي كانت تأمل بضم النجيفي والعيساوي والحزب الإسلامي وصالح المطلك وابو ريشة وعبد مطلك إليها بعد رحيل المكونات الشيعية في الائتلاف الوطني العراقي، ولكن هذه المجاميع بدأت تبلور قرارها الجاد بالالتحاق بجبهة التوافق والتي يتوقع لها أن تحمل إسما جديداً.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة