نتنياهو زار سرا دولة عربية والتقى مسؤولين عرباً من دولتين أخريين

الأربعاء ٠٩ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٨:٢٦ بتوقيت غرينتش

ذكرت صحيفة المنار الفلسطينية نقلا عن مصادر عربية وصفتها بانها مطلعة أن رئيس وزراء في حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قام يوم أمس بزيارة الى دولة عربية لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

أضافت الصحيفة أنها تتحفظ على نشر اسم البلد العربي، مشيرة إلى أن نتنياهو التقى خلال الزيارة مع رئيس هذه الدولة ومسؤولين اثنين من دولتين عربيتين اخريين تواجدا في عاصمة الدولة المذكورة بهدف اللقاء مع رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي الذي رافقه في الزيارة مستشار الأمن القومي عوزي اراد وسكرتيره العسكري مئير كليفي.

و لفتت الصحيفة إلى أن عوزي أراد هو الممسك بملف الاتصالات الاسرائيلية العربية والمشرف على نسج الخيوط بأشكالها وأطوالها مع الدول العربية، وقام بزيارات عديدة لدول عربية.

ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن هذه الزيارة لرئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي تأتي غداة موافقة دول عربية على تطبيع العلاقات مع الكيان الاسرائيلي، واضافت أن نتنياهو كان معنيا بالقيام بهذه الزيارة قبل الزيارة التي سيقوم بها مبعوث السلام الامريكي للشرق الاوسط جورج ميتشل الى المنطقة وزيارته دولا عربية قبل وصوله الى اسرائيل.

وذكرت المصادر أن رئيس الوزراء الاسرائيلي سلم ممثلي الدولتين العربيتين في الاجتماع رسالتين الى قيادتيهما شرح فيهما ضرورة تعزيز التنسيق الأمني المشترك في مواجهة ايران واعتبرت المصادر زيارة نتنياهو اختراقا ناجحا في الساحة العربية نفذه رئيس الوزراء الاسرائيلي وفي هذه المرحلة تحديدا.

وكانت وسائل الاعلام الاسرائيلية قد ذكرت بأن رئيس الوزراء الاسرائيلي اختفى لمدة 15 ساعة وعندما حاولت معرفة وأسباب ومكان هذا الغياب رد السكرتير العسكري لرئيس الوزراء بأنه كان في زيارة لموقع أمني حساس وسط البلاد برفقة رئيس "الموساد" مئير داغان.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة