البحرين تغتال أحلام "الأخضر" وتتأهل لمواجهة نيوزيلندا

الخميس ١٠ سبتمبر ٢٠٠٩ - ١٢:٣٢ بتوقيت غرينتش

كرر منتخب البحرين انجازه بالتأهل الى الملحق الاخير من التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس العالم لكرة القدم مبخرا في الوقت ذاته حلم نظيره السعودي في امكان بلوغ المونديال للمرة الخامسة على التوالي بتعادله معه 2-2 الاربعاء في استاد الملك فهد الدولي في الرياض امام جمهور غفير في اياب الملحق الاسيوي.

سجل ناصر الشمراني (13) وحمد المنتشري (90+2) هدفي السعودية، وجيسي جون (42) وعبدالله فتاي (90+3) هدفي البحرين.

وكانت مباراة الذهاب في المنامة السبت الماضي انتهت سلبية.

وتلتقي البحرين مع نيوزيلندا ذهابا في تشرين الاول/اكتوبر المقبل في المنامة، وايابا في اوكلاند في تشرين الثاني/نوفمبر.

وكان المنتخب البحريني اجتاز الملحق الاسيوي في التصفيات الماضية المؤهلة الى مونديال 2006 بتخطيه نظيره الاوزبكستاني، والتقى في حينها رابع اتحاد الكونكاكاف منتخب ترينيداد وتوباغو فتعادل معه 1-1 ذهابا في ترينيداد، ثم خسر امامه صفر-1 ايابا في المنامة.

اما المنتخب السعودي الذي كان الممثل الوحيد لعرب اسيا في نهائيات كأس العالم منذ عام 1994، فسيغيب عن العرس العالمي وسيتعين عليه انتظار تصفيات المونديال المقبل المقرر في البرازيل عام 2014. ودفع "الاخضر" ثمن الاخطاء الفنية والتحكيمية طوال التصفيات التي شهدت ايضا عدم استقرار في الجهاز الفني.

وطرأت بعض التغييرات على تشكيلتي المنتخبين، فاشرك البرتغالي جوزيه بيسيرو مدرب السعودية حمد المنتشري وتيسير الجاسم وعبد اللطيف الغنام وناصر الشمراني منذ البداية، في حين اعتمد التشيكي ميلان ماتشالا على الماجم جيسي جون بدلا من اسماعيل عبد اللطيف الى جانب حسين علي.

وكان واضحا ان بيسيرو دفع بالمهاجم ناصر الشمراني مكان مالك معاذ ليشكل ثنائي خط المقدمة الى جانب ياسر القحطاني املا في حل عقدة العقم الهجومي التي لازمت "الاخضر" في مباراة الذهاب.

كانت المحاولة الاولى بحرينية من ركلة حرة على يسار المنطقة انبرى لها فوزي عايش وارسل كرة باتجاه سقف المرمى لكن الحارس وليد عبدالله ابعدها الى ركنية في الدقيقة الرابعة.

وقاد ناصر الشمراني هجمة من الجهة اليمنى واخترق المنطقة قبل ان يحضر كرة الى ياسر القحطاني امام المرمى مباشرة لكن الحارس محمد السيد جعفر انقض عليها في اللحظة المناسبة وانقذ الموقف (6).

ونجحت النزعة الهجومية للمنتخب السعودي واثمرت هدفا في الدقيقة 13 حين انطلق ناصر الشمراني بالكرة ومررها الى ياسر القحطاني الذي حضرها له داخل المنطقة فوضعها في الزاوية اليسرى للمرمى.

وحاول المنتخب البحريني الرد بسرعة فاطلق سلمان عيسى كرة قوية من الجهة اليسرى مرت قريبة من المرمى السعودي (15)، رد عليه ياسر القحطاني باخرى فوق المرمى بعض لحظات قليلة.

واخترق عبدالله فتاي، بديل محمد سالمين الموقوف، من الجهة اليسرى متخطيا اكثر من لاعب لكنه سدد كرة بعيدة عن المرمى بمضايقة الدفاع السعودي (22).

نشط المنتخب البحريني في الدقائق العشرين الاخيرة من الشوط الاول بحثا عن ادراك التعادل لكن محاولاته لم تكن مركزة وكانت مقطوعة من الدفاع وتتحول الى هجمات مرتدة خطرة خصوصا عبر الشمراني الذي اقلق الدفاع البحريني مرارا.

اخطر المحاولات البحرينية كانت في الدقيقة 33 من كرة وصلت الى محمود جلال فتابعها بيسراه لامست القائم الايسر لمرمى وليد عبدالله.

وجاء هدف التعادل قبل نهاية الشوط الاول بثلاث دقائق عبر جيسي جون الذي تلقى كرة من الجهة اليمنى مرت امام المرمى فلم يجد صعوبة في ايداعها في الشباك.

لم يتأخر المنتخب السعودي للضغط على منافسه في الشوط الثاني لانه كان مطالبا بالتسجيل اذ ان نتيجة التعادل بهدف لكل منهما تصب في مصلحة ضيفه وتؤهله لملاقة نيوزيلندا، فركز بشكل خاص على التمريرات العرضية خصوصا من الجهة اليمنى.

اما المنتخب البحريني فعمد الى تهدئة وتيرة الاداء والانطلاق بالهجمات المرتدة عبر السريعين عبدالله عمر وجيسي جون.

واستشعر بيسيرو خطورة الموقف مع عجز لاعبيه عن اختراق المنطقة البحرينية بعد مرور نحو ربع ساعة على انطلاق الشوط الثاني، فاشرك احمد عطيف بدلا من عبد اللطيف الغنام لتنشيط خط الوسط، رد عليه ماتشالا باشراك اسماعيل عبد اللطيف مكان حسين علي.

استمر الوضع على حاله مع انعدام الخطورة على المرمى البحريني اذ كان التسرع في التمرير سيد الموقف ما سهل مهمة المدافعين في تشتيت الكرة.

ودفع بيسيرو بالمهاجم مالك معاذ الذي بدأ مباراة الذهاب مكان تيسير الجاسم، ثم اتبعه بحسن معاذ بدلا من عبدالله شهيل املا في تغيير النتيجة في الدقائق الاخيرة.

وكادت الامور تزداد تعقيدا بالنسبة الى السعوديين لكن حارسهم ابعد كرة خطرة لجيسي جون من امام المرمى (80).

واستفاق المنتخبان في الوقت بدل الضائع الذي شهد دقائق مجنونة، فاعلن صاحب الارض تأهله بعد ان خطف حمد المنتشري هدف التقدم بكرة رأسية استقرت في الشباك البحرينية في الدقيقة الثانية، لكن اليأس لم يدخل الى ن

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة