ما السبب الذي يدفع يهود بريطانيا للبحث عن الجنسية الألمانية؟

ما السبب الذي يدفع يهود بريطانيا للبحث عن الجنسية الألمانية؟
الثلاثاء ٠١ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠١:١٣ بتوقيت غرينتش

تعليق يتذرع عشرات الآلاف من أحفاد اليهود الألمان الذين فروا من النازية الألمانية إلى بريطانيا بحقهم القانوني في أن يصبحوا مواطنين ألماناً، بعد التصويت على الخروج من الاتحاد الأوروبي.

السلطات الألمانية ذكرت أن عدد الطلبات المقدمة من أجل استرداد الجنسية الألمانية قد ازداد 20 ضعفاً، وهو حق مكفول لأي شخص تعرض للاضطهاد بسبب السياسة، أو العرق، أو الدين خلال عهد الديكتاتورية النازية، بالإضافة إلى أحفاد هذا الشخص، بينما في النمسا يقتصر استرداد جنسية هذا البلد، حسب القانون النمساوي، للناجين فقط من النازية وليس أحفادهم.

وقدمت سلطات المملكة البريطانية حوالي 400 طلب، كما يتم الاستفسار للحصول على معلومات من أجل 100 طلب آخر، الذين "من المرجح" أن يتحولوا لطلبات رسمية بدورهم، في حين أن الرقم السنوي المعتاد كان حوالي 25 طلباً، بحسب ما ذكر تقرير نشرته صحيفة "الغارديان" البريطانية، الأحد 30 أكتوبر/تشرين الأول 2016.

واشار مايكل نيومان، رئيس اتحاد اللاجئين اليهود الذي قام بتقديم طلب لنفسه الى ان منظمته قدمت مئات الاستفسارات، قائلا: "إن الأمر يدعو للسخرية، إنه تم تأسيس الاتحاد من أجل مساعدة الناس في أن يصبحوا مواطنين بريطانيين طبيعيين بعد الحرب، وها نحن نجد أنفسنا بعد 70 عاماً نساعد الناس للحصول على الجنسية الألمانية والنمساوية، إثر التطورات الأخيرة ببريطانيا".

"صدمة كبيرة"

دفع التصويت للخروج من الاتحاد الأوروبي في 23 من يونيو/حزيران الماضي، أوليفر مارشال المؤرخ المختص بالهجرة الدولية، والبالغ من العمر 58 عاماً الاتصال بشقيقته وأولادها الـ3 في 24 من يونيو/حزيران، لتنبيههم بأحقيتهم في الحصول على جواز السفر الألماني.

وقال مارشال: "أَغلق الخروج من الاتحاد الأوروبي الأبواب في وجوهنا وسيفتح لنا الحصول على جواز السفر الألماني الأبواب مرة أخرى، فجزء من هويتي اليهودية –كما أظن- أن أحاول ترك جميع الأبواب مفتوحة، لأنك لا تعلم ما يمكن أن يحدث لك في أي لحظة".

هذا وقد أخبرت وزارة الخارجية الألمانية صحيفة "الغارديان" بأن "سفارة ألمانيا بلندن تلقت عدداً كبيراً من الاستفسارات وطلبات التقديم فيما يخص الجنسية الألمانية، منذ الرابع والعشرين من يونيو/حزيران الماضي".

المصدر: هافينغتون بوست عربي

102-4
 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة