فيديو خاص؛ 800 متر فقط تفصل القوات العراقية عن اول احياء الموصل

الأربعاء ٠٢ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٦:٥٩ بتوقيت غرينتش

الموصل(العالم)-02/11/2016- تواصل القوات العراقيةُ المشتركة تقدمها في المحور الشرقي لمدينة الموصل، ودخلت أول أحياء المدينة ايذانا بالبدء الفعلي لتحريرها من مسلحي داعش، حيث رفعت القوات العلم الوطني فوق مبنى شبكة الاعلام.

وتواصل قطعات الفرقة المدرعة التاسعة واللواء الثالث من الفرقة الأولى، في المحور الجنوبي الشرقي تقدمها صوب مدينة الموصل العراقية، لتحريرها من سيطرة جماعة داعش.

وأصبحت القوات على المشارف الجنوبية والشرقية من المدينة بأقل من 900 متر، بعد تحرير القرى المحاذية للحدود الإدارية للموصل.

وقال العميد الركن وليد خليفة مجيد نائب قائد الفرقة المدرعة التاسعة لقناة العالم الاخبارية الاربعاء: تم تطهير قريتين رئيسيتين ضمن محاور التقدم، قرية شهرزاد وقرية الدويخلة، قطعاتنا طهرت هاتين المدينتين بالكامل.

واضاف: قطعاتنا تبعد عن مدينة الموصل 800 متر، وهي متجهة الى هدفها الرئيس، وهو الجهة الجنوبية الشرقية لمدينة الموصل.

قرى علي رش ولك وجلوخان وشهرزاد وخويتلة ومنطقة جديدة المفتي على المشارف الجنوبية الشرقية لمدينة الموصل من جهة حي العربي والسومر والانتصار، تم تحريرها من قبل الفرقة المدرعة التاسعة.

فيما تواصل المدفعية استهداف مواقع داعش في الاحياء الداخلية للمدينة، تمهيدا لاقتحامها خلال الساعات المقبلة.

وقال احد المقاتلين لقناة العالم الاخبارية: ابطال الفرقة المدرسة التاسعة وكتيبة المدفعية 109 على قرب 900 متر من اول احياء مدينة الموصل.

القوات العراقية تصل لأول مرة بعد عامين على مشارف الأحياء السكنية في الساحل الايسر من الموصل، بعد تحرير منطقة كوكجلي والوصول الى مبنى تلفزيون الموصل من الجهة الشرقية المطلة على حي الكرامة.

ودخلت القوات العراقية المشتركة اول أحياء الموصل ايذانا بالبدء الفعلي لتحرير المدينة من جماعة داعش، ورفعت العلم العراقي فوق مبنى شبكة الاعلام، وسيطرت على حي السماح.

ويستمر تقدم القوات العراقية صوب مركز مدينة الموصل في المحور الجنوبي الشرقي من ناحية الغوير بعد تحرير القرى والبلدات المحاذية لمشارف المدينة.

2-101
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة