فيديو، مقتل عشرات الانتحاريين في كوكجلي، ودخول حي الكرامة

الأربعاء ٠٢ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٩:٥٥ بتوقيت غرينتش

الموصل(العالم)-02/11/2016- قال مصدر عسكري عراقي إن القوات الخاصة تخوض قتالا ضاريا مع مسلحي داعش في اطراف احياء عدن والخضراء والكرامة شرقي مدينة الموصل، واشار الى مقتل عشرات الانتحاريين من داعش بعد محاصرتهم في منطقة كوكجلي.

و في المحور الجنوبي حررت قوات وزارة الداخلية قريتي القاهرة وعين شلهوب على مشارف بلدة حمام العليل.

القوات باتت داخل مركز مدينة الموصل بعد مرور اسابيع على انطلاق عمليات تحريرها من جماعة داعش الارهابية.

دخولها الى المدينة اتى بعد ان اتمت القوات العراقية المشتركة تطهيرها لقرية بازوايا وتقدمت في اغلب شوارع حي كوكجلي شرق مركز الموصل وسيطرت على منطقة المعامل الموجودة فيه.

وباتت بذلك القوات العراقية على تماس مع حي الكرامة داخل الموصل، والذي يتوقع بدء العمليات في نطاقه لتكون هذه القوات هي أول من يدخل نطاق مركز الموصل.

وقال مصدر عسكري: بعد السيطرة على محطة تلفزيون نينوى، والذي هو جزء من حي الكرامة، هذا يعني اننا دخلنا في مدينة الموصل في احد احياءها، هو حي الكرامة وحي السماح المجاور الى حي الكرامة.

وبحسب الخطة الموضوعة لاقتحام الموصل يفترض أن تحاول قوات من الفرقة التاسعة دخول حي صدام شمال شرق مركز الموصل بالتزامن مع دخول قوات الفرقة السادسة إلى الأحياء الشمالية انطلاقاً من تلكيف وقوات الفرقة التاسعة المدرعة من المحور الجنوبي.

وفي هذه الأثناء تستمر عمليات تطهير بعشيقة وجوارها.

ومن الجبهة الشمالية للمدينة، سيطرت قوات فرقة المشاة السادسة عشر على قرى نجموك والشلالات وتل يابس، وباتت على مقربة من تخوم الاحياء الشمالية للموصل.

وفي المحور الجنوبي للموصل حاصرت القوات قرى أجياع وسهل عباس وحسونه، بعد تحرير قرى السروج والبيضة، فيما تشدد قوات الرد السريع التابعة لوزارة الداخلية من حصارها لمواقع المسلحين في بلدة حمام العليل تمهيدا لاقتحامها.

الدعم الجوي الكثيف للطيران الحربي العراقي ساهم بشكل كبير في انجاح عملية التحرير.

واكد الاعلام الحربي، ان القصف على مواقع ارهابيي داعش ادى الى مقتل 19 ارهابيا وجرح 25 اخرين في غارات على منطقة الغابات، بالاضافة الى مقتل 10 اخرين في غارات على مقر ما يسمى بديوان الجند.

وادى القصف الى تدمير مواقع الدفاع الجوي التابع لارهابيي داعش تدميرا كاملا.

2-101
 

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة