مطالبات بإنهاء "الإفلات من العقاب" على الجرائم بحقّ صحفيّي البحرين

مطالبات بإنهاء
الخميس ٠٣ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٥:٢٥ بتوقيت غرينتش

طالب مركز البحرين لحقوق الإنسان، بمناسبة اليوم العالميّ لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضدّ الصحفيّين، بوضع حدّ للإفلات من العقاب في قضايا الصحفيّين البحرينيّين والإعلاميّين الذين وقعوا ضحيّة لانتهاكات شديدة منذ عام 2011، بما في ذلك الاعتقال والتعذيب والموت.

وذكر المركز في بيان، حادث وفاة المدوّن الصحفي زكريا راشد بسبب تعذيبه داخل السجن في 9 أبريل/ نيسان 2011، وكذلك الصحفيّ عبد الكريم فخراوي، الذي توفي بتاريخ 12 أبريل/ نيسان عام 2011، حيث تمّ توثيق وفاته في تقرير لجنة تقصي الحقائق التي أرجعتها إلى التعذيب، والصحفي أحمد إسماعيل الصمادي الذي قتل نتيجة طلق ناري من قبل عناصر المرتزقة عام 2012.

وأشار المركز إلى استمرار الحكومة البحرينيّة باستهداف الصحفيّين بالاعتقال والسجن، وأنّ من بين الصحفيّين البحرينيّين الذين حكم عليهم بسبب عملهم الصحفيّ المصورين «أحمد حميدان، حسام سرور، أحمد زين الدين، مصطفى ربيع وسيد أحمد الموسوي»، الذين حصلوا على أحكام بالسجن لمدة 10 سنوات لعملهم.

وشدّد على ضرورة اتخاذ السلطات البحرينيّة خطوات جادة لمحاسبة منتهكي حقوق الإنسان عن الجرائم الخطيرة التي ارتكبوها، والتوقيع على البروتوكول الاختياريّ لاتفاقيّة مناهضة التعذيب، والإفراج الفوريّ عن كافة الصحفيّين المعتقلين.

المصدر: منامة بوست

2-107

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة