معركة الموصل والتحذيرات العراقية التركية - الجزء الاول

الخميس ٠٣ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٦:٠٥ بتوقيت غرينتش

القوات العراقية تقاتل عند الطرف الشرقي للموصل ومعركة تحريرها بدأت والأهالي يتحدثون عن حرب شوارع.

الجيش العراقي تمكن من دخول منطقة الشلالات شمال المدينة وقوات الحشد الشعبي تسيطر على جنوب غرب الموصل وتقطع أول خطوط إمداد "داعش" إليها وسط تقدم القوات العراقية على محور حمام العليل جنوب المدينة.

حيدر العبادي:

- القوات العراقية تحاول سد كافة طرق الفرار أمام الآلاف من مسلحي "داعش" داخل الموصل وليس أمامهم إلا الاستسلام أو الموت.

أردوغان:

- الموصل كانت لنا ونريد المشاركة في معركتها.

- سيكون لأنقرة رد مختلف إذا أثارت فصائل الحشد الشعبي الرعب في تلعفر الحساسة بالنسبة لنا.

وزير الدفاع التركي:

- القوات المسلحة بدأت إرسال دبابات ومركبات مدرعة إلى منطقة سيلوبي الواقعة في إقليم شرناق.

- عملية الانتشار مرتبطة بمكافحة الإرهاب وتركيا ستفعل كل ما هو ضروري إذا أصبح لمقاتلي حزب العمال الكردستاني أي وجود في سنجار.

رئيس الوزراء العراقي:

- لدينا خشية من أن يكون هناك خطوة متهورة من الجانب التركي ونتمنى عدم حصول ذلك ليس خوفا منها بل خوفا من التداعيات.

- لا نريد حربا مع تركيا لكن إن أرادوها فنحن مستعدون لها.

- أي اجتياح تركي للعراق سيؤدي إلى تفكيك تركيا.

قيادة الحشد الشعبي:

- الحشد سيقطع الخط بين الموصل وتلعفر ثم الذهاب لتحرير القضاء بالكامل. 


الضيوف:

سلام المالكي - وزير عراقي سابق

علي النشمي - أستاذ العلوم السياسية في جامعة المستنصرية

ريان الكلداني - قيادي في الحشد الشعبي

سمير صالحة - أستاذ العلوم السياسية

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة