الخارجية الروسية: قصف الموصل من قبل قوات التحالف غير متناسق

الخارجية الروسية: قصف الموصل من قبل قوات التحالف غير متناسق
الخميس ٠٣ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٦:١٥ بتوقيت غرينتش

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، أن موسكو تعتبر قصف الموصل العراقية من قبل قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة غير متناسق، وغالبا ما تصبح أهدافه مدنية.

وقالت زاخاروفا للصحفيين، اليوم: "أجبر القصف المتصاعد غير المتناسق من قبل طائرات التحالف لمحاربة "داعش"، سكان الموصل على النزوح من مساكنهم. ولأسفنا الشديد، في معظم الأحيان تكون الأحياء السكنية والمنشآت المدنية، أهدافا لهذا القصف."

وأشارت زاخاروفا إلى أن موسكو تشعر بالقلق إزاء تدهور الحالة الإنسانية في سياق عملية الموصل في العراق.

وأضافت: "في سياق ما يحدث في الموصل وحولها نلاحظ بقلق تدهور الوضع الإنساني." ونوهت إلى أنه: "تم فتح ستة ممرات إنسانية للمدنيين في حلب، لكن في الموصل لا شيء من هذا القبيل. ويظل في حلب ممران خاصان مفتوحان من أجل إخراج المسلحين بالمعدات والأسلحة من المدينة إلى مناطق أخرى في سوريا، أما في الموصل فحرب التدمير الكامل لجميع المقاتلين في المدينة.

وأخيرا، تعمل في حلب الأمم المتحدة وكذلك الهلال الأحمر وغيرها من المنظمات الدولية والصحفيون، أما في الموصل فلا يوجد مثل هذا الحضور الإنساني والتغطية الإعلامية." وكان عضو قيادة غرفة العمليات المشتركة والناطق باسمها يحيى عبد الرسول قد أعلن، سابقاً، أن القوات العراقية اقتحمت حي الانتصار، في الساحل الأيمن لمدينة الموصل.

المصدر: سبوتنيك

110-1

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة