/news/1883425/فيديو-خاص-بالعالم---واهم-من-ينتظر-من-أميركا-السلام|/news/1883425

فيديو خاص بالعالم.. واهم من ينتظر من أميركا السلام

الأربعاء ٠٩ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٣:٢٩ بتوقيت غرينتش

غزة (العالم) - ‏09‏/11‏/2016 – أكد المتحدث بإسم حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية داوود شهاب أن سياسات اميركا الداعمة للكيان الإسرائيلي لن تتغير، وأن انتخاب دونالد ترامب رئيسا جديدا لأميركا لن يغير شيئا، معتبرا أن من ينظر الى أميركا بأنها ستأتي بالسلام فهو واهم.

وقال شهاب في حوار خاص مع قناة العالم الإخبارية، مساء الاربعاء: إن الكيان الاسرائيلي يتنصل من كل شيء، ليس مع قدوم ترامب، وانما مع الدعم المستمر له من قبل الادارات الاميركية المتعاقبة، المسألة بالنسبة للإحتلال لا تتوقف على انتخاب ترامب او انتخاب هيلاري كلينتون او غيرهما، الثابت في الإدارة الاميركية أن هناك انحياز، بل تواطؤ وشراكة مع الإحتلال في كل ما يرتكبه من جرائم.

واضاف: اليوم الصورة اتضحت، يعني لم يعد امام اميركا فرص جديدة لمحاولة تسويق وبيع الوهم على شعبنا الفلسطيني وشعوب امتنا، الوجه الاميركي انكشف تماما، وانتخاب ترامب هو افراز لعصارة الثقافة الاميركية، ثقافة الانحلال وانعدام القيم وثقافة السياسات غير المتوازنة والسياسات التي تغذي فكرة التطرف والارهاب في العالم كله.

وكان وزير التعليم في كيان الاحتلال الاسرائيلي نفتالي بينيت قال اليوم إن فكرة الدولة الفلسطينية انتهت بعد انتخاب الجمهوري دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة.

وتابع شهاب: في عهد ترامب لن يتحقق لا سلام ولا غيره، هذه مجرد اوهام، للاسف الشديد هناك ساسة في منطقتنا وفي عالمنا العربي والإسلامي لايرون في الكون شيئا غير اميركا وغير القوة الاميركية، وبالتالي هم دائما يتحدثون بتصريحات ويجاملون اميركا ويحاولون ان يستجدون عطفها.

واليوم اعرب رئيس السلطة الفلسطينية في رام الله محمود عباس عن أمله بأن يتحقق السلام في عهد ترامب.

وصرح داوود شهاب: اميركا هي هي، واليوم قدمت ترامب وتتنصل عن كل القيم التي حاولت ان تسوقها علينا سابقا، وبالتالي من ينظر الى اميركا بأنها ستأتي بالسلام فهو واهم، واليوم كل ما تعاني منه المنطقة هو نتاج للسياسات الاميركية بل للمؤامرات التي تحاك في الولايات المتحدة الاميركية وتنفذها اداراتها المتعاقبة.

3ـ 108
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة