ايران عازمة على مواصلة تعاونها المکثف مع الذرية

الإثنين ١٤ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٩:٢٣ بتوقيت غرينتش

قال مساعد الرئيس الايراني، رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية علي اکبر صالحي ،ان ايران عازمة وفي جميع الاحوال على التعاون مع الوکالة الدولية للطاقة الذرية ، موکدا ان المحادثات بدون وضع شروط مسبقة هي الحل لازالة الغموض عن برنامج ايران النووي السلمي.

واعتبر صالحي الاثنين في کلمة ‌امام المؤتمر العام ال53 للدول الاعضاء في الوکالة الدولية للطاقة الذرية المنعقد في فيينا ، الاستفادة السلمية من التقنية النووية حقا بديهيا لكافة الشعوب داعيا اعضاء الوكالة الذرية الى تكثيف الجهود لبسط نطاق السلام والامن الدوليين وانقاذ العالم من اسلحة الدمار الشامل .

كما اعتبر صالحي تنفيذ البنود المرتبطة باتفاقات الضمان على المستوى الدولي دون المس بحقوق الاخرين او ممارسة التمييز والحفاظ على التوازن الحساس بين المسؤوليات التنموية للوكالة الذرية وانشطتها لاختبار الصدقية الى جانب قضايا من امثال عدم وجود وثيقة حقوقية ملزمة ومدروسة دوليا في مجال منح ضمانات لعرض الوقود النووي واضعاف استقلالية الوكالة عبر تدخلات وضغوط سياسية بانها من جملة التحديات التي تواجهها الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
واضاف صالحي : ان ايران ومع متابعة نشاطاتها في مجالات الاستخدام السلمي للطاقة النووية ،هي عازمة على مواصلة تعاونها المکثف مع الوکالة وفقا لاتفاقات الضمان.

واشار رئيس مؤسسة الطاقه الذرية الايرانية الى بعض الجوانب المميزة في برنامج ايران النووي وقال: ان انتاج "راديو ايزوتوب " في ايران للاستخدامات الصحية والعلاجية قد بلغ مستوى جيداً .

وقال: ان الطاقة الانتاجية لهذه المادة ستزداد بدخول مفاعل اراك للماء ‌الثقيل حيز العمل.

واضاف صالحي : "وبذلك سنتمکن من المشارکة وسد احتياجات الدول الصديقة والجارة من هذه المادة العلاجية والدوائية ".

واعلن صالحي استعداد ايران لاستضافة ورشات ودورات تدريبية حول استخدام الطاقة النووية في المجالات الطبية‌ والزراعية والصناعية وقال: ان هذه الدورات يمکن ان تعقد برعاية الوکالة الدولية للطاقة الذرية على الصعيدين الاقليمي والدولي.

واشار رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية الى ان الطاقة الانتاجية في منشات اصفهان لتحويل اليورانيوم (UCF ) قد بلغت مستوى مميزاً.

واضاف: ان الطاقة الاضافية لتحويل الکعکة الصفراء‌ الى UF6 ستقدم للدول الاخرى في حال طلبت ذلك وباشراف کامل من قبل الوکالة الدولية للطاقة الذرية.

وقال رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية ،ان ايران وعلى اساس فوائد الطاقات المرکبة تتابع تنفيذ برنامج طويل الامد لانشاء محطات نووية بطاقة انتاج کلي تبلغ 5000 ميغاواط من الکهرباء خلال العقد القادم .

وفي السياق اتفق امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي وممثل السياسة الخارجية الاوروبية خافير سولانا، على عقد اجتماع بين طهران والدول الست مطلع تشرين الاول-اكتوبر المقبل.

واكد جليلي خلال اتصال هاتفي مع سولانا، ان رزمة المقترحات الايرانية تشكل ارضية جيدة للحوار.

الى ذلك اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية حسن قشقاوي ان ايران لن تفاوض على حقوقها الشرعية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة