مسلحون صوماليون يضعون شروطا لاطلاق سراح مستشار الامن الفرنسي

الخميس ١٧ سبتمبر ٢٠٠٩ - ٠٣:١٦ بتوقيت غرينتش

طالب مسلحون صوماليون الخميس يحتجزون مستشارا امنيا فرنسيا لديهم في مقديشو، طالبوا باريس بسلسلة شروط مقابل الافراج عنه.

واختطف المستشاران الفرنسيان في منتصف شهر يوليو /تموز الماضي بمقديشو وكانا مستشاري الامن لقوات الامن الحكومية التى تحارب المسلحين الصوماليين.

وقد تمكن احدهما من الهرب فى الصومال من قبضة خاطفيه الشهر الماضي ووصل إلى مواقع القوات الحكومية بسلام في مقديشيو.

وقالت حركة الشباب الصومالي في بيان لها انها تطالب بوضع نهاية فورية للدعم الفرنسي للحكومة الصومالية، اضافة الى انسحاب قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي التي تدعم حكومة الرئيس شيخ شريف احمد، ورحيل السفن الحربية الاجنبية التي تستهدف القراصنة في المياه الصومالية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة